مصر تتوقع زيادة إيراداتها من النفط والغاز   
الاثنين 1426/5/21 هـ - الموافق 27/6/2005 م (آخر تحديث) الساعة 19:41 (مكة المكرمة)، 16:41 (غرينتش)
إيرادات مصر من النفط والغاز بلغت هذا العام 5.5 مليارات (أرشيف)
قال وزير البترول المصري سامح فهمي إن الزيادة المستمرة في أسعار النفط يمكن أن ترفع إيرادات مصر من صادرات النفط والغاز إلى سبعة مليارات دولار في السنة المالية المقبلة، مقارنة مع 5.5 مليارات في العام الجاري.
 
يشار إلى أن العام المالي في مصر يبدأ من أول يوليو/تموز من كل عام وينتهي في نهاية يونيو/حزيران من العام التالي.
 
وارتفع اليوم الخام الأميركي الخفيف تسليم أغسطس/آب إلى 60.64 دولارا في التعاملات الآجلة ببورصة نايمكس بزيادة 80 سنتا، مواصلا اتجاهه الصعودي الذي رفع الأسعار بنسبة 12% في أسبوعين وبنسبة 39% منذ يناير/كانون الثاني الماضي.
 
وتزيد الآن أسعار عقود النفط الخام التي يتم تسليمها حتى أغسطس/آب المقبل عن 60 دولارا، فيما يتوقع المتعاملون أن يستمر الوضع الحرج في السوق عاما آخر على الأقل وبصفة خاصة بالنسبة لنواتج التكرير مثل وقود التدفئة ووقود الديزل.
 
يشار إلى أن النفط والغاز مصدران رئيسيان للعملة الأجنبية في مصر إلى جانب السياحة وإيرادات قناة السويس.
 
كما أن إنتاج مصر من النفط الخام هبط في أبريل/نيسان الماضي إلى 586435 برميلا في اليوم من 587239 في مارس/آذار.
 
وتستهلك مصر نحو 570 ألف برميل يوميا ولديها 2.9 مليار برميل احتياطي، لكنها تعاني من تقادم حقول النفط المنتجة وعدم وجود استكشافات كبيرة منذ عام 1999.
 
ويقول محللون إن مصر قد تصبح دولة مستوردة للنفط عام 2010 لذلك اتجهت إلى تنمية قطاع الغاز. ولديها احتياطي من الغاز يصل 75 تريليون قدم مكعب منها 53 تريليونا احتياطيا مؤكدا. ويقول خبراء إن هذا الرقم قد يصل 110 تريليونات بالنظر إلى الاستكشافات الجديدة في القطاع.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة