اليمن يضخ 55 مليون دولار للحفاظ على سعر الريال   
السبت 1427/1/6 هـ - الموافق 4/2/2006 م (آخر تحديث) الساعة 21:08 (مكة المكرمة)، 18:08 (غرينتش)
أحد الصيارفة قال إن ضخ هذا المبلغ هدأ السوق قليلا من تصاعد سعر صرف الدولار مقابل الريال (أرشيف)
ضخ البنك المركزي اليمني اليوم السبت 55 مليون دولار في سوق الصرافة لتغذية احتياجاته من النقد الأجنبي والحفاظ على سعر العملة الوطنية.
 
وقال البنك في بيان إنه سيستمر في مراقبة السوق واتخاذ الخطوات اللازمة لتحقيق الاستقرار في سعر صرف العملة المحلية مقابل الدولار والعملات الأجنبية الأخرى. ولم يذكر بيان البنك السعر الذي باع به الدولار في السوق.
 
وتعد هذه هي المرة الثانية التي يتدخل فيها البنك المركزي بضخ كميات من الدولارات لدعم سعر الصرف في السوق خلال العام الحالي. وكانت المرة الأولى في مطلع يناير/كانون الثاني الماضي عندما ضخ مبلغ 65 مليون دولار.
 
وقال أحد الصيارفة في عدن إن هذه الخطوة لا تختلف عن سابقات مثلها والتي تهدف إلى مواجهة الارتفاعات المستجدة في سعر صرف الدولار مقابل الريال اليمني الذي انخفض الأسبوع الماضي 80 فلسا إلى 196 ريالا للدولار شراء و 196.20 ريالا للدولار بيعا.
 
وأضاف أنه على الرغم من أن ضخ هذا المبلغ هدأ السوق قليلا من تصاعد سعر صرف الدولار الذي سجل اليوم السبت 195.50 ريالا للشراء و196 ريالا للبيع لكنه ليس حلا لعدم ثبات سعر صرف الريال اليمني مقابل الدولار.
 
واعتبر الصيرفي أن المطلوب من البنك المركزي أن يقوم بالتدخل اليومي إذا أراد تثبيت سعر صرف العملة المحلية أمام الدولار والعملات الأجنبية.
 
وكان البنك المركزي قد تدخل على فترات متفرقة خلال العام الماضي في هذا المجال وبلغ إجمالي ما ضخه في هذه العمليات نحو 475 مليون دولار.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة