روسيا تؤكد توفير ستة مليارات دولار بالسداد المبكر   
الجمعة 4/4/1426 هـ - الموافق 13/5/2005 م (آخر تحديث) الساعة 17:54 (مكة المكرمة)، 14:54 (غرينتش)

فائض إيرادات النفط يساهم في تبكير سداد الديون الروسية (رويترز-أرشيف)
أعلن وزير المالية الروسي أليكسي كودرين اليوم الجمعة أن بلاده ستوفر ستة مليارات دولار بحلول العام 2020 وتنشط التنمية الاقتصادية بعد اتفاق توصلت إليه موسكو لسداد 15 مليار دولار من ديونها قبل استحقاقها للدول الأعضاء في نادي باريس للحكومات الدائنة.

واعتبر كوردين أن هذا هو الأسلوب الصحيح لإنفاق أموال صندوق التثبيت، موضحا وجود فائض في إيرادات الصادرات النفطية.

وقال إن هذا الإجراء يزيد جاذبية الدين الروسي متضمنا دين القطاع الخاص. وأعلن أن بلاده ستحول مبلغ 13 مليار دولار كدفعة أولى لأعضاء نادي باريس في يونيو/حزيران المقبل.

وأوضح الوزير الروسي أن الصفقة ستوفر نفقات في خدمة الدين بمبلغ 2.25 مليار دولار في ما بين عامي 2006 و2008، وسيكون إجمالي ما ستوفره هذه العملية نحو ستة مليارات دولار بحلول العام 2020.

من جهة أخرى ذكر المفاوض الروسي في نادي باريس اليوم أنه يمكن التوصل إلى اتفاق آخر لسداد مبلغ بين 6 و10 مليارات دولار قبل استحقاقها.

وقال بيان صادر عن الدول الأعضاء في نادي باريس إن ممثلي الدول الدائنة بالنادي اجتمعوا اليوم مع ممثلي الاتحاد الروسي لفحص العرض المقدم من روسيا لسداد 15 مليار دولار من ديونها قبل استحقاقها.

وأكد البيان أن أغلبية الأعضاء رجحوا قبولهم العرض الروسي حيث تبدأ دفعات السداد الشهر المقبل وتنتهي يوم 20 أغسطس/آب المقبل.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة