جينتاو يسعى لتوفير إمدادات الطاقة من روسيا   
السبت 1428/3/6 هـ - الموافق 24/3/2007 م (آخر تحديث) الساعة 1:24 (مكة المكرمة)، 22:24 (غرينتش)

يتوقع أن يبحث جينتاو صفقات تفوق أربعة مليارات دولار خلال زيارة موسكو (الفرنسية-أرشيف)
يبدأ الرئيس الصيني هو جينتاو الاثنين المقبل زيارة إلى موسكو ليبحث صفقات تجارية لاقتصاد بلاده المزدهر الذي يحتاج بإلحاح إلى النفط والغاز في حين يراقب كل من البلدين قوة الآخر.

وتعتبر زيارة جينتاو التي تستغرق ثلاثة أيام الثالثة منذ توليه الرئاسة مما يوضح أهمية ما توليه بكين لجارتها وللرئيس الروسي فلاديمير بوتين زعيم البلاد التي تمتلك إمدادات طاقة تحتاجها الصين لتغذية نموها الاقتصادي.

وقال جينتاو للصحفيين الروس قبيل الزيارة إن العلاقات بين الصين وروسيا تتطور بقوة وبلغت مستويات لم يسبق لها مثيل.

وذكر مسؤولون صينيون أنه يتوقع كشف جينتاو عن صفقات تفوق قيمتها أربعة مليارات دولار.

وتعتبر الصين ثاني أكبر مستهلك للنفط في العالم وروسيا ثاني أكبر مصدر للخام عالميا إلا أن مشاركتهما تعثرت بسبب رغبة كل من البلدين في إبقاء سيطرته على قطاع الطاقة وتعظيم أرباح شركات النفط الوطنية الكبرى.

كما أعلنت صحيفة تشاينا ديلي الصينية اكتشاف شركة البترول الصينية الحكومية (بتروتشاينا) حقل نفط في خليج بوهاي قرب مدينة داليان الساحلية شمالي شرقي البلاد وهو أكبر حقل نفطي يكتشف في الصين خلال السنوات العشر الأخيرة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة