الصين قد تصبح أكبر سوق لبورش   
الاثنين 1433/6/1 هـ - الموافق 23/4/2012 م (آخر تحديث) الساعة 12:52 (مكة المكرمة)، 9:52 (غرينتش)
بالربع الأول من العام الحالي حققت مبيعات بورش ارتفاعا بالصين بنسبة 38% (الأوروبية)

توقعت بورش الألمانية أن تزيح الصين الولايات المتحدة قريبا من صدارة قائمة أهم الأسواق بالنسبة لمبيعات الشركة التي تشتهر بسياراتها الرياضية.

وعلى هامش حضوره للمعرض الدولي للسيارات الذي افتتح اليوم، قال مدير التسويق بالشركة بيرنهارد ماير إن لدى بورش نموا غير عادي بالصين، وليس ثمة سوق آخر ينمو بنفس سرعة السوق الصيني.

يُذكر أن الولايات المتحدة تعد أهم الأسواق بالوقت الحالي بالنسبة لمبيعات بورش، تليها الصين فألمانيا.

لكن ماير قال إنه بالرغم من أن مبيعات بورش بالولايات المتحدة حققت تعافيا قويا الفترة الأخيرة فإن السباق يسير حاليا بوتيرة متوازية بين السوقين العملاقين، مضيفا أن من الممكن أن تكون الغلبة لسوق الصين خلال هذا العام.

وفي الربع الأول من العام الحالي حققت مبيعات بورش ارتفاعا بالصين بلغت نسبته 38%، ووصل عدد السيارات التي بيعت إلى 7121.

يُشار إلى أن مبيعات سيارات الدفع الرباعي كاين لم تحقق ارتفاعا كبيرا بالمبيعات عامين متتالين بأي سوق آخر سوى الصيني الذي يعد أيضا الأكبر بالنسبة لسيارات ليموزين باناميرا.

وخلال المعرض الحالي، تعتزم بورش إزاحة الستار عن الإطلالة الأولى لسيارتها كاين جي تي إس الجديدة، كما ستطرح للمرة الأولى الجيل الجديد من سيارتها بوكستر.

يُذكر أن معرض بكين الدولي للسيارات سيختتم فعالياته بالثاني من الشهر المقبل، وسط توقعات بوصول عدد الزائرين إلى نحو ثمانمائة ألف شخص.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة