خفض الإنفاق عبء على اقتصاد أميركا   
السبت 1434/8/6 هـ - الموافق 15/6/2013 م (آخر تحديث) الساعة 0:43 (مكة المكرمة)، 21:43 (غرينتش)
صندوق النقد اعتبر أن إجراءات خفض الإنفاق الحكومي بأميركا لم يكن لها ما يبررها (الفرنسية)

حذر صندوق النقد الدولي في تقريره السنوي عن الاقتصاد الأميركي من أن إجراءات خفض الإنفاق الحكومي التي تطبقها الولايات المتحدة منذ الأول من مارس/آذار الماضي تمثل عبئا على أكبر اقتصاد في العالم، مما يؤدي إلى تباطؤ نموه.

ورجح التقرير -الذي عرض الجمعة بحضور رئيسة الصندوق كريستين لاغارد- تراجع نمو الاقتصاد الأميركي إلى مستوى 1.9% من إجمالي الناتج المحلي خلال العام الجاري، مقارنة بمستوى نمو 2.2% الذي سجله العام الماضي.

واعتبر صندوق النقد أن إجراءات خفض الإنفاق الحكومي التي دخلت حيز التطبيق بشكل تلقائي في الولايات المتحدة قبل أربعة شهور لم يكن  لها ما يبررها.

وأشار خبراء الاقتصاد في الصندوق إلى أن خفض الإنفاق ستكون له تداعيات على المدى القصير، وسيؤدي إلى تباطؤ نمو الاقتصاد على المدى المتوسط نتيجة انخفاض الاستثمار في مجالات التعليم والبحث العلمي والبنية الأساسية.

في الوقت نفسه، أشار التقرير إلى وجود دلائل على تحسن أداء الاقتصاد الأميركي مثل ارتفاع أسعار المساكن ونمو قطاع التشييد وتراجع معدل البطالة وتحسن الأوضاع المالية للأسر الأميركية.

ويتوقع الصندوق نمو الاقتصاد الأميركي بنسبة 2.7% خلال العام المقبل، ثم بأكثر من 3% سنويا خلال الفترة من 2015 إلى 2017. كما يتوقع تراجع معدل البطالة خلال السنوات المقبلة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة