سائقو الأجرة السعوديون يحتجون على العمالة الأجنبية   
الخميس 8/1/1426 هـ - الموافق 17/2/2005 م (آخر تحديث) الساعة 23:12 (مكة المكرمة)، 20:12 (غرينتش)
القصيبي أكد أن الظروف غير مناسبة للاستغناء عن سائقي سيارات الأجرة الأجانب (الفرنسية)
نظم مئات من سائقي سيارات الأجرة السعوديين احتجاجا نادرا في العاصمة الرياض على عدم اتخاذ الحكومة قرارات تحظر على غير السعوديين العمل في قيادة سيارات الأجرة.
 
وقالت صحيفة الرياض إن السائقين أوقفوا سياراتهم أمام قصر ولي العهد السعودي الأمير عبد الله بن عبد العزيز وقدموا شكوى من 1200 سائق أغضبهم تأجيل الاستغناء تدريجيا عن السائقين الأجانب.
 
وأشار هؤلاء إلى أنهم يخسرون بسبب المنافسة مع العمال الأجانب وغالبيتهم من الباكستانيين.
 
وأضافت الصحيفة أن وزير العمل غازي القصيبي رأى أن العدد المحتمل للسائقين السعوديين لن يفي بحاجة السوق ثم قرر أن تكون النسبة 30% في الوقت الراهن.
 
وقال القصيبي للصحفيين في وقت سابق من الشهر الجاري إن عدد العمال الأجانب في السعودية يبلغ نحو ستة ملايين حاليا من إجمالي عدد السكان وهو 32 مليون نسمة.
 
ونشرت صحيفة الاقتصادية اليوم الخميس دراسة جاء فيها أن السعوديين
يشكلون 41% فقط من قوة العمل في الرياض.
 
وتحاول السعودية منذ سنوات تقليل الاعتماد على العمالة الوافدة. وكانت
السلطات السعودية تخطط للاستغناء بشكل كامل عن سائقي سيارات الأجرة الأجانب ابتداء من العام الهجري الجديد الأسبوع الماضي.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة