صندوق إسلامي لتنمية الطاقة النظيفة   
الأربعاء 1431/6/6 هـ - الموافق 19/5/2010 م (آخر تحديث) الساعة 19:47 (مكة المكرمة)، 16:47 (غرينتش)

عبد الرزاق: الحاجة ملحة لتعاون دول المؤتمر الإسلامي في مجال الطاقة المتجددة (الفرنسية)

تعتزم ماليزيا إنشاء صندوق لتنمية تقنيات الطاقة النظيفة في العالم الإسلامي. هذا ما كشف عنه رئيس الوزراء الماليزي نجيب عبد الرزاق اليوم أمام منتدى اقتصادي إسلامي يعقد في العاصمة الماليزية كوالالمبور.

وأوضح عبد الرزاق أن هناك حاجة ملحة لتعاون الحكومات في دول المؤتمر الإسلامي لوضع السياسات اللازمة لتشجيع خيارات الطاقة المتجددة.

وأضاف أن الطاقة النظيفة تتحول حاليا إلى أولوية لكثير من البلاد التي تعاني نقصا في مصادر الهيدروكربون، وهو ما يخلق "احتمالية كبيرة لتنمية مصادر الطاقة البديلة".

وأمام ألفي مندوب من أنحاء العالم يشاركون في المنتدى، أوضح عبد الرزاق أن الجميع يواجه اتهاما "ببذل القليل من الجهد وبشكل متأخر للغاية" في السعي نحو الطاقة النظيفة.

وحث رئيس الوزراء الماليزي على تنمية مصادر الطاقة البديلة التي تواجه زيادة الطلب وتمنع المزيد من استنزاف البيئة.

وأضاف أن ما يطلق عليه "بنك تنمية الطاقة النظيفة" سيعمل على تسريع تنمية الصناعات المرتبطة بالطاقة النظيفة في الدول النامية الأعضاء بمنظمة المؤتمر الإسلامي التي تضم 57 دولة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة