فرنسا توافق على إلغاء جزء من دين العراق   
السبت 5/3/1425 هـ - الموافق 24/4/2004 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

ساركوزي أثناء لقائه باول (فرنسية)

أعلن وزير المالية الفرنسي نيكولا ساركوزي استعداد بلاده للموافقة على إلغاء جزء من دين العراق لديها.

وقال ساركوزي في مؤتمر صحفي عقده في واشنطن أمس إن فرنسا تؤيد إلغاء جزء من الدين مع وجود حكومة عراقية شرعية، رغم إشارته إلى أن الولايات المتحدة ترى ضرورة إلغاء هذا الدين بالكامل وفي أسرع ما يمكن.

واستبعد الوزير الفرنسي إلغاء الدين بالكامل، مشيرا إلى أن العراق يمتلك ثاني احتياط نفطي في العالم.

وحرص ساركوزي على التقليل من أهمية الخلاف بين البلدين، وقال "ترون أن الخلاف في وجهات النظر وليس في التحليل المتطابق تماما, لكنه قائم على الجدول الزمني والنسبة المئوية".

وتبلغ الديون العراقية المترتبة لفرنسا حوالي ثلاثة مليارات دولار. وستطرح مسألة الدين العراقي خلال اجتماعات صندوق النقد الدولي ومجموعة الدول الصناعية السبع الكبرى في وقت لاحق اليوم.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة