البنك الدولي يحث على فتح معبر رفح أمام التجارة   
الثلاثاء 1428/3/9 هـ - الموافق 27/3/2007 م (آخر تحديث) الساعة 0:22 (مكة المكرمة)، 21:22 (غرينتش)
إسرائيل تغلق معبر رفح كثيرا متذرعة بأسباب أمنية (رويترز-أرشيف)
دعا البنك الدولي إلى فتح معبر رفح بين قطاع غزة ومصر أمام حركة الصادرات والواردات في محاولة لوقف الانهيار الاقتصادي بالأراضي الفلسطينية.
 
وحذر البنك من أن الصادرات الفلسطينية انخفضت إلى أدنى مستوياتها منذ عام 1994 بسبب إغلاق معبر المنطار والحظر الغربي الذي بدأ قبل عام بعد تشكيل حركة حماس للحكومة الفلسطينية.
 
وتراجعت قيمة الصادرات الفلسطينية عام 2006 إلى أقل من مستواها قبل عشر سنوات بنسبة 30%.
 
وأضاف البنك أن زيادة التجارة هي السبيل لإحياء الاقتصاد الفلسطيني إذ تسهم التجارة بما يتراوح بين 85% و90% من إجمالي الناتج المحلي الفلسطيني.
 
واقترح البنك الدولي توسيع معبر رفح للتعامل مع الصادرات الفلسطينية والواردات في نهاية الأمر، على أن تستخدم الموانئ والمطارات المصرية بالإضافة إلى قناة السويس في دخول وخروج البضائع.
 
وتدعي إسرائيل أن الحدود بين غزة ومصر إحدى نقاط العبور الرئيسية للناشطين والأسلحة، ولذلك قامت كثيرا بإغلاق معبر رفح متذرعة بأسباب أمنية.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة