إيسار الهندية تساهم في إقامة مصفاة للنفط بإيران   
الأربعاء 1428/10/13 هـ - الموافق 24/10/2007 م (آخر تحديث) الساعة 15:22 (مكة المكرمة)، 12:22 (غرينتش)

حقول سوروش الإيرانية بالخليج (رويترز - أرشيف)
تعتزم شركة مصافي النفط الإيرانية الشروع في إنشاء مصفاة للنفط بجنوب إيران العام القادم بالتعاون مع مجموعة إيسار الهندية  لإنتاج 300 ألف برميل يوميا.

 

ومن المتوقع أن تصل تكلفة المصفاة إلى ما بين 8 و10 مليارات دولار. وسيكون المشروع هو الأول للمصب, الذي يتم فيه ضخ استثمارات خارجية إلى إيران التي تعاني من العقوبات الدولية.

 

وسيقام المشروع في مدينة بندر عباس الجنوبية لتكرير الخام الثقيل المستخرج من حقول سوروش, ومن المقرر أن يكتمل خلال ثلاث أو أربع سنوات.

 

وتمتلك إيسار حصة 60% من المشروع الذي يهدف إلى سد احتياجات إيران المتزايدة من البنزين والديزل وتصدير الفائض.

 

يشار إلى أن إيران أطلقت العام الماضي خطة خمسية تكلف عدة مليارات من الدولارات لزيادة طاقة مصافي النفط إلى ثلاثة ملايين برميل يوميا بدلا من 1.6 مليون برميل حاليا.

 

وقدرت مؤسسة وود ماكنزي الاستشارية تكلفة زيادة طاقة المصافي الإيرانية بمقدار 700 ألف أو 800 ألف برميل يوميا بحلول عام 2014 بما لا يقل عن 10 مليارات دولار.

 

وقال مسؤولون الأسبوع الماضي إن من المتوقع أن تستورد إيران ما قيمته أربعة مليارات دولار من البنزين خلال العام الفارسي الذي ينتهي في 20 مارس/آذار القادم, مما يمثل انخفاضا بنسبة 20% بالمقارنة مع العام السابق، حيث وصلت قيمة واردات إيران من البنزين العام الماضي إلى خمسة مليارات دولار.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة