إضراب المراقبين الجويين يشل مطارات ليبيا   
الأحد 1433/11/1 هـ - الموافق 16/9/2012 م (آخر تحديث) الساعة 20:41 (مكة المكرمة)، 17:41 (غرينتش)
مسافرون اضطروا للانتظار داخل مطار طرابلس بعدما أوقف إضراب المراقبين الرحلات (رويترز)

قال مدير مطار طرابلس في ليبيا ميلاد معتوق إن المراقبين الجويين في المطار بدؤوا إضرابا عن العمل بسبب مطالبات برفع الأجور وتحسين تجهيزات العمل لضمان سلامة الطيران والمسافرين، مما أوقف أغلب الرحلات من العاصمة وإليها وكذلك مدن أخرى. وأضاف معتوق أن المفاوضات جارية مع المضربين.

وأثر الإضراب -الذي بدأ في العاشرة صباحا بتوقيت غرينتش- على المطارات في طرابلس وبنغازي، حيث تتلقى رحلات معينة توجيهات من المراقبين الجويين في طرابلس. وقال مراسل وكالة رويترز إن طائرة تابعة للخطوط الجوية القطرية كانت متجهة إلى بنغازي تم تغيير مسارها إلى الإسكندرية في مصر.

وقال أحد العاملين في مطار بنغاري إن أجواء ليبيا مغلقة بشكل نظري بسبب هذا الإضراب، واضطر مئات المسافرين في مطار طرابلس الدولي إلى الانتظار في قاعته الرئيسية معبرين عن غضبهم بسبب عدم إخطار المُضربين لشركات الطيران بموعد إضرابهم قبل 27 ساعة من الشروع فيه.

وسبق للعاملين في المراقبة الجوية بليبيا أن نظموا في ديسمبر/ كانون الأول الماضي إضرابا بسبب استيائهم من تعيين إدارة جديدة.

وفي سياق متصل، أغلقت سلطات مطار بنينة بمدينة بنغازي أول أمس حركة الطيران فيه بعض الوقت بسبب إطلاق نيران على طائرات أميركية دون طيار كانت تحلق في سماء بنغازي بعد بضعة أيام من مقتل السفير الأميركي بليبيا وثلاثة دبلوماسيين أميركيين في هجوم على القنصلية الأميركية في المدينة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة