بوش: باستطاعة زعماء أبيك دفع مفاوضات التجارة العالمية   
الأربعاء 23/8/1428 هـ - الموافق 5/9/2007 م (آخر تحديث) الساعة 14:06 (مكة المكرمة)، 11:06 (غرينتش)

بوش في سيدني أثناء مؤتمر صحفي مع رئيس الوزراء الأسترالي جون هوارد (الفرنسية)

قال الرئيس الأميركي جورج بوش إن باستطاعة زعماء الدول المطلة على المحيط الهادئ المساعدة في دفع مفاوضات التجارة العالمية.

 

وجاءت تصريحات بوش قبيل انعقاد قمة منتدى آسيا والمحيط الهادئ "أبيك" في سيدني.

 

وأشار بوش إلى أنه سوف يؤكد في خطاب في اجتماع لرجال الأعمال يوم الجمعة على هامش القمة أن الولايات المتحدة "سوف تظهر مرونة عند التأكد من أنه يمكن تحقيق أكبر نجاح ممكن من جولة الدوحة".

 

ومن المتوقع أن يطالب زعماء 21 دولة من آسيا والمحيط الهادئ بإحياء جولة الدوحة للتوصل إلى اتفاقية للتجارة العالمية. وقد فشلت جهود إحياء الجولة بسبب خلافات بين الدول الصناعية والدول النامية حول ملفي المنتجات الصناعية والزراعية.

 

وطبقا لمشروع بيان سيعلن عقب القمة التي ستعقد السبت والأحد القادمين, فإن زعماء أبيك سيعربون عن "بالغ القلق" إزاء عدم إحراز تقدم في مفاوضات منظمة التجارة العالمية التي عقدت بالدوحة عام 2001.

 

التغيرات المناخية  

وتضمن مشروع البيان إشارة سريعة للتغيرات المناخية التي حظيت بحظ وافر من مناقشات المنتدى هذا العام. وستتصدر القمة بيانا منفصلا حول الموضوع.

 

يشار إلى أن التغيرات المناخية كانت من الموضوعات التي لم تحظ بإجماع الدول الأعضاء بسبب تنوع عضوية المنتدى. ويعتقد البعض أنه لا يجب طرق الموضوع في المنتدى على الإطلاق.

 

وعلى صعيد التعاون الإقليمي, يشير مشروع البيان إلى أن زعماء أبيك سوف يطالبون بدراسة إمكانية إقامة منطقة تجارة حرة واسعة تمتد من كندا إلى تشيلي والصين, وهي فكرة تم تداولها قبل ثلاثة أعوام، ويعتقد البعض أنه قد يتم اللجوء إليها في حال فشل مفاوضات التجارة العالمية.


جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة