الاقتصاد الإيطالي يفلت من براثن الكساد   
الخميس 1422/10/5 هـ - الموافق 20/12/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

مدينة جنوا الإيطالية
أظهرت بيانات حديثة صدرت اليوم أن الاقتصاد الإيطالي نما بنسبة 0.2% في الربع الثالث من العام الجاري، وهو ما يؤكد أرقاما سابقة ويشير إلى أن رابع أكبر اقتصاد في أوروبا سيفلت من براثن الكساد هذا العام.

وبينت أرقام وكالة الإحصاءات الوطنية "إستات" أنه فضلا عن النمو الفصلي بنسبة 0.2% حقق الاقتصاد نموا سنويا بنسبة 1.9%، وهو ما يتفق تماما مع البيانات الأولية التي صدرت في منتصف نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي.

وبالرغم من أن الاقتصاد يبدو قد نجح في الإفلات من الوقوع في وهدة الكساد فإن القراءة التفصيلية للأرقام تكشف عن أن معظم النمو في الربع الثالث جاء عبر تزايد المخزونات، إذ ارتفعت قيمة المخزونات إلى ثلاثة أمثالها في الربع الثالث من العام. وسيتعين على المنتجين في هذه الحالة تقليص إنتاجهم في الربع الأخير والتركيز أيضا على تصفية المخزونات المتجمعة لديهم.

وكشفت البيانات أن حجم التجارة تراجع في الربع الثالث من العام الجاري نتيجة تباطؤ الاقتصاد العالمي، إذ انخفضت الصادرات بنسبة 3.3% مقارنة مع العام السابق وتراجعت الواردات بنسبة 2.9%.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة