إيران تعتزم شراء 30 طائرة توبوليف روسية بمليار دولار   
الثلاثاء 1428/11/11 هـ - الموافق 20/11/2007 م (آخر تحديث) الساعة 20:51 (مكة المكرمة)، 17:51 (غرينتش)

الرئيس الروسي فلاديمير بوتين يسعى إلى إحياء صناعة الطيران الروسية (الفرنسية-أرشيف)
قالت إيران إنها تجري مباحثات مع روسيا لشراء طائرات تجارية لدعم أسطولها الجوي المتقادم.

 

وقال المتحدث باسم الحكومة الإيرانية غلام حسين إلهام للصحفيين إن بلاده تعتزم شراء طائرات توبوليف تي يو 100- 204.

 

من ناحية أخرى قال مصدر مطلع على تفاصيل الصفقة إن إيران تعتزم شراء 30 طائرة من الطراز المذكور تصل قيمتها إلى نحو مليار دولار.

 

وقالت وكالة أنباء ريا نوفستي الروسية الاثنين إن شركة إليوشن فايننانس تجري مباحثات مع شركة إيران أير تور لبيعها 30 طائرة وإن أولى الطائرات سيتم تسليمها عام 2009. وأوضحت أنه كان من المتوقع أن توقع الشركتان عقدا للصفقة في معرض دبي للطيران الأسبوع الماضي.

 

يشار إلى أن الطلب في إيران على الرحلات الداخلية في تزايد مطرد لكنها تعاني من صعوبة انتقال التكنولوجيا إليها بسبب العقوبات الأميركية.

ولذلك فهي لا تستطيع شراء طائرات بوينغ الأميركية الجديدة أو حتى  إيرباص الأوروبية التي تحتوي عل مكونات أميركية، لكنها تشتري بعضها مستعملة من شركاء آخرين.

 

وقد اتجهت إيران إلى الاتحاد السوفياتي السابق لشراء طائرات تجارية وتستخدم حاليا طائرات توبوليف الروسية أو أنتونوف الأوكرانية.

 

ويسعى الرئيس الروسي فلاديمير بوتين إلى إحياء صناعة الطيران الروسية. ومن أجل ذلك قام بدمج شركتي توبوليف وسوخوي في مؤسسة واحدة تسمى الشركة المتحدة للطيران.

 

ولدى الشركة خطط لبيع ما قيمته 250 مليار دولار من الطائرات بحلول عام 2025 ومنافسة بوينغ وإيرباص.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة