استثمار إماراتي في السياحة الجزائرية   
الاثنين 1431/10/25 هـ - الموافق 4/10/2010 م (آخر تحديث) الساعة 0:34 (مكة المكرمة)، 21:34 (غرينتش)
مشاريع الشركة الدولية للاستثمار بالجزائر قد تتجاوز خمسة مليارات دولار (الفرنسية-أرشيف)
 
أكد مسؤول جزائري أن المجلس الوطني الجزائري للاستثمارات وافق على إنجاز مشروعين سياحيين إماراتيين بقيمة 54 مليار دينار (نحو 715 مليون دولار أميركي).

وقال وزير السياحة الجزائري إسماعيل ميمون الأحد إن المشروع الأول يتعلق بإنجاز فندق من فئة خمس نجوم، وشقق فندقية فاخرة تتألف من عشر طبقات، ومركز تجاري، وأبراج سكنية في منطقة موريتي السياحية الساحلية بالضاحية الغربية للعاصمة الجزائرية.
 
وذكر ميمون لإذاعة الجزائر الحكومية أن مشروع شركة "أميرال" من شأنه أن يوفر 1500 فرصة عمل، وأن عقود إنجازه ستوقع في غضون اليومين القادمين. 
 
وأضاف أنه تم الأربعاء الماضي توقيع العقود الخاصة بالأشغال بين الشركة الجزائرية/الإماراتية وبين شركات الإنجاز.

أما المشروع الثاني فيتعلق بإنشاء فندق من فئة خمس نجوم أيضا، وشقق سياحية على الواجهة البحرية، بالإضافة إلى مجموعة من قاعات الاجتماعات، ومركز تجاري في المنطقة نفسها.

واعتبر ميمون أن الاستثمار السياحي يشهد نموا، وخاصة في جانب معالجة الملفات الإدارية للاستثمارات الأجنبية، مشيرا إلى أنه تتم حاليا دراسة ملفات استثمارية سياحية جديدة معظمها عربية من دول كالكويت ولبنان ومصر والإمارات.

وكانت تقارير إخبارية ذكرت أن المجلس الجزائري للاستثمار وافق على مشروعين استثماريين للشركة الدولية للاستثمار بأكثر من خمسة مليارات دولار.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة