التزام غربي باستكمال جولة الدوحة   
الأحد 1431/12/15 هـ - الموافق 21/11/2010 م (آخر تحديث) الساعة 15:53 (مكة المكرمة)، 12:53 (غرينتش)

أوباما بحث مع مسؤولي الاتحاد الأوروبي الأزمة المالية في أوروبا (الفرنسية)

تعهدت الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي بالمساهمة في استكمال جولة مفاوضات الدوحة للتجارة العالمية في العام القادم.

 

وعقد الرئيس الأميركي باراك أوباما مباحثات مع رئيس المجلس الأوروبي هيرمان فان رومباي ومع رئيس المفوضية الأوروبية خوزيه مانويل باروسو على هامش قمة نيتو التي عقدت في لشبونة في اليومين الماضيين.

 

وأكد الطرفان التزامهما بالتعهدات التي قطعتها قمة سول لمجموعة العشرين في الأسبوع الماضي لدعم نمو متوازن في العالم وتفادي خفض لأسعار الصرف كما أكدا ضرورة تعزيز التجارة العالمية.

 

وقال بيان مشترك صدر عن الطرفين إنهما يؤكدان التزامهما برفض الحمائية كرد على التحديات التي تواجه اقتصاديهما. كما أكدا التزامهما ببذل الجهود من أجل التوصل إلى نهاية شاملة ومتوازنة لجولة الدوحة.

 

وكان المفوض التجاري للاتحاد الأوروبي قال إنه يتوقع استكمال مفاوضات جولة الدوحة في العام القادم.

 

وتعتبر الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي أكبر قوتين تجاريتين في العالم حيث تصل قيمة تجارة الخدمات والسلع بينهما إلى أكثر من أربعة تريليونات دولار سنويا.

 

وقال مسؤولون أميركيون وأوروبيون بعد انتهاء الاجتماع إن أوباما بحث مع مسؤولي الاتحاد الأوروبي الأزمة المالية في أوروبا التي عصفت باليونان في مايو/أيار الماضي وتهدد حاليا أيرلندا.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة