النمو الاقتصادي غير كاف لمواجهة الفقر بإندونيسيا   
الثلاثاء 1424/12/26 هـ - الموافق 17/2/2004 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

الفقر دفع هذه الإندونيسية للتسول
أعلنت منظمة العمل الدولية أن النمو في إندونيسيا الذي بلغت نسبته 4.1 خلال عام 2003 ليس كافيا لخفض الفقر في البلاد.

وشددت المنظمة على أن هذه النسبة غير كافية، وأن على السلطات الإندونيسية أن تضع مسألة العمل في صلب سياستها لمكافحة الفقر وتحسين النظام التربوي.

وأوضحت المنظمة في بيان صحفي أن مكافحة الفقر تقتضي أن تبلغ نسبة النمو السنوي في إندونيسيا ما بين 5 إلى 6% كي يتم توفير أكثر من مليوني فرصة عمل.

وقال البيان إن 110 ملايين إندونيسي، وهو ما يعادل نصف السكان, يعيشون حاليا بأقل من دولارين في اليوم.

وأكدت منظمة العمل الدولية أن إندونيسيا ما زالت تسجل إنجازات أدنى من جيرانها في مجالات الصحة والتعليم وغيرها من الخدمات الأساسية.

يأتي بيان المنظمة بعد يوم من نشر المكتب المركزي للإحصائيات في إندونيسيا نسبة النمو وهي أعلى من السنة الماضية حيث كان معدل النمو 3.7%.

وتقدر السلطات عدد العاطلين عن العمل بنحو أربعين مليون شخص. وتضررت إندونيسيا كثيرا من الانعكاسات الاقتصادية للأزمة التي هزت جنوب شرق آسيا بين 1997 و1998.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة