الإمارات تحذر من زيادة الأسعار بعد رفعها الأجور   
السبت 1428/11/15 هـ - الموافق 24/11/2007 م (آخر تحديث) الساعة 21:45 (مكة المكرمة)، 18:45 (غرينتش)

حذرت الإمارات العربية المتحدة المستوردين من زيادة أسعار السلع والخدمات بطريقة غير مبررة بعد إعلان زيادة أجور موظفي الحكومة الاتحادية بنسبة 70% ابتداء من بداية عام 2008.

وقررت الحكومة الإماراتية الأسبوع الماضي زيادة أجور موظفي الدولة في القطاعين المدني والعسكري بنسبة 70% انطلاقا من أول يناير/ كانون الثاني المقبل.

ووجهت وزارة الاقتصاد الإماراتية تحذيرا إلى المستوردين والتجار من العمل على استغلال زيادة الأجور لرفع أسعار السلع والخدمات عبر نشرها إعلانا في صحيفة محلية السبت.

وأكد الإعلان مراقبة وزارة الاقتصاد والإدارات المحلية الأسواق وأسعار السلع والخدمات وفرض أقصى العقوبات على المخالفين.

وأعلنت عن توفير الحكومة خطا هاتفيا ساخنا يستطيع من خلال المستهلكون تقديم شكاواهم بشأن أي زيادة غير مبررة للأسعار.

يشار إلى ارتفاع معدل التضخم في الإمارات العام الماضي إلى أعلى مستوياته منذ تسعة عشر عاما حيث بلغ 9.3%.

كما قالت وسائل إعلام نقلا عن المدير العام للشؤون التجارية في جمارك دبي عبد الرحمن الصالح إن جمارك دبي تجري دراسات لاعتماد ضريبة القيمة المضافة العام المقبل، لكنه لم يوضح قيمة هذه الضريبة.

وتتعامل جمارك دبي سنويا مع 80% من واردات وصادرات الإمارات البالغة 860 مليار درهم (234 مليار دولار) سنويا.

وقدر صندوق النقد الدولي نمو الاقتصاد الإماراتي هذا العام بنحو 7.7% و6.6% عام 2008.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة