ارتفاع استثمارات الطاقة عالميا وانخفاضها عربيا   
السبت 1434/3/15 هـ - الموافق 26/1/2013 م (آخر تحديث) الساعة 19:21 (مكة المكرمة)، 16:21 (غرينتش)
استحوذت منطقة الشرق الأوسط على أقل نسبة من الاستثمارات بسبب التوترات السياسية وعوامل أخرى (رويترز)

ارتفعت الاستثمارات في مجال الطاقة بشكل كبير على المستوى العالمي لكنها انخفضت في العالم العربي بسبب التوترات السياسية.

وأفاد تقرير أصدرته شركة الاستثمارات البترولية العربية أبيكورب بأن حجم الاستثمارات على المستوى العالمي ارتفع بنسبة 17% عام 2011، في الوقت الذي انخفضت فيه هذه الاستثمارات في دول الشرق الأوسط وشمال أفريقيا باستثناء الإمارات والمغرب.

ووصل حجم الاستثمارات العالمية في هذا القطاع إلى 257 مليار دولار عام 2011، وهو أعلى مستوى له على الإطلاق، إذ إنها تجاوزت ضعفي حجم الاستثمارات في هذا المجال عام 2007 وهو العام الذي سبق الأزمة الاقتصادية العالمية.

وجاء في التقرير أن حوالي ثلثي الاستثمارات كانت في الدول الصناعية، وفي حين استثمر الثلث في الدول النامية، برزت دول الاتحاد الأوروبي كأكبر مستثمر، تلتها الصين ثم الولايات المتحدة.

أما منطقة الشرق الأوسط فقد استحوذت على أقل نسبة من الاستثمارات بسبب التوترات السياسية وعوامل أخرى.

وقدرت الاستثمارات في المنطقة بنحو 5.5 مليارات دولار عام 2011، مما يمثل نحو 2.1% فقط من إجمالي الاستثمارات العالمية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة