أردوغان يسعى لتعزيز التعاون الاقتصادي مع فلسطين وإسرائيل   
السبت 1426/3/22 هـ - الموافق 30/4/2005 م (آخر تحديث) الساعة 13:48 (مكة المكرمة)، 10:48 (غرينتش)
أردوغان يسعى من خلال الزيارة إلى تحسين علاقاته مع واشنطن (الفرنسية-أرشيف)
يبدأ رئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوغان غدا الأحد زيارة إلى إسرائيل وفلسطين يغلب عليها الطابع الاقتصادي.
 
وتأتي الزيارة بعد يومين من تكوين منتدى أنقرة للتعاون الفلسطيني الإسرائيلي.
 
وكان اتحاد الغرف والبورصات التركية قد وافق على طلب من رجال أعمال فلسطينيين كي يتولى الاتحاد أعمال ترميم المسجد الأقصى, حيث سيسعى أردوغان إلى الحصول على موافقة الجانب الإسرائيلي في هذا الشأن.
 
وقال أردوغان أمام نواب حزبه (العدالة والتنمية) في البرلمان إن زيارته تركز على تعزيز العلاقات مع الجانبين الفلسطيني والإسرائيلي، وتحديد المشكلات التي يمكن المشاركة في حلها.
 
ويقول محللون إن زيارة أردوغان خصوصا إلى إسرائيل تهدف أيضا إلى تحسين العلاقات مع الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي.
 
ونقلت وكالة أسوشيتدبرس عن دبلوماسي أميركي قوله إن البيت الأبيض لم يرد على طلب زيارة إلى واشنطن تقدم به رئيس الوزراء التركي.
 
وكانت العلاقات بين أنقرة وواشنطن قد شهدت توترا قبل نحو عامين إثر رفض حكومة أردوغان السماح للولايات المتحدة باستخدام قواعد تركية في غزو العراق.
 
كما طلب الرئيس الأميركي جورج بوش من نظيره التركي أحمد نجدت سيزر العام الماضي ضرورة تحسين العلاقات التركية الإسرائيلية بعد توترها إثر تصريحات لأردوغان انتقد فيها الاعتداءات الإسرائيلية أثناء انتفاضة الأقصى.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة