جنرال موتورز تطلب دعما فوريا من ألمانيا   
الثلاثاء 1430/5/18 هـ - الموافق 12/5/2009 م (آخر تحديث) الساعة 1:39 (مكة المكرمة)، 22:39 (غرينتش)
جنرال موتورز تنتظر فرصة تنقذها من الإفلاس الوشيك (الفرنسية-أرشيف)

طلبت شركة صناعة السيارات الأميركية العملاقة جنرال موتورز التي تواجه شبح الإفلاس بحلول نهاية الشهر الحالي من الحكومة الألمانية تقديم دعم فوري لفرعها الأوروبي الذي يدير شركة أوبل الألمانية.
 
وقال فريتز هندرسون الرئيس التنفيذي لجنرال موتورز أمس الاثنين إن الشركة ستلتمس من الحكومة الألمانية تقديم المزيد من المساعدات لها، في الوقت الذي تدرس فيه الشركة الأميركية التخلص من شركة أوبل وغيرها من الشركات التابعة لها في أوروبا في إطار خطة شاملة لإعادة الهيكلة.
 
وأضاف هندرسون في مؤتمر صحفي "نحن بحاجة إلى التمويل بالفعل في فروعنا الأوروبية بصورة مهمة وعاجلة". وأوضح أن جنرال موتورز مستعدة للاحتفاظ بحصص أقلية في جميع فروعها الرئيسة في القارة التي تشمل أيضا فوكسهول في بريطانيا.
 
يذكر أن الحكومة الأميركية منحت جنرال موتورز مهلة حتى نهاية الشهر الحالي لضبط أوضاعها المالية وتقديم خطة إعادة هيكلة تضمن وقوفها على قدميها مرة أخرى وإلا ستضطر إلى إشهار إفلاسها.
 
ونقلت صحيفة نيويورك تايمز عن هندرسون قوله إن احتمالات اللجوء إلى الإفلاس باتت أكبر، مضيفا أنه ما زالت هناك فرصة وبالإمكان التوصل لحل خارج هذا الإطار.
 
وأوضح أنه لتفادي الإفلاس تبدو المهمة كبيرة، ولكن النجاح في ذلك ممكن، مشيرا إلى أن وزارة الخزانة اقترحت على الشركة الطلب من الدائنين قبول 10% منها مقابل 27 مليار دولار من الديون، في خطة تشمل الحكومة ونقابة العاملين في قطاع صناعة السيارات التي تملك 89% من جنرال موتورز.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة