خطة أوروبية لجذب العمال المهرة   
الأربعاء 1428/10/13 هـ - الموافق 24/10/2007 م (آخر تحديث) الساعة 0:42 (مكة المكرمة)، 21:42 (غرينتش)
يتزايد الطلب على العمال المهرة بنسبة 3% سنويا في دول الاتحاد الأوروبي (الفرنسية-أرشيف)
ضمن خطة منافسة للولايات المتحدة, يعتزم الاتحاد الأوروبي إصدار "بطاقة زرقاء" أوروبية لجذب العمال المهرة إلى دوله على غرار "البطاقة الخضراء" الأميركية.
 
وكشفت المفوضية الأوروبية الثلاثاء عن الخطة التي تعنى بتوفير مستوى معيشي جيد للعمال الأجانب المدربين والسماح لهم باستقدام أسرهم إلى دول الاتحاد في إطار سلسلة مقترحات تهدف إلى تحسين نظام الهجرة إلى الاتحاد الأوروبي وضمان حق الإقامة. 
 
وستكون هذه الإقامة صالحة لمدة عامين وقابلة للتجديد  وصالحة لكل دول الاتحاد الأوروبي وعددها 27 دولة.
 
وتتضمن المقترحات تقديم ما يمكن تسميته "البطاقة الزرقاء الأوروبية" على غرار البطاقة الخضراء الأميركية لإتاحة حق الإقامة المشروعة للأجانب في دول الاتحاد بهدف جذب المهنيين المهرة مثل الهنود العاملين في مجال الكمبيوتر والمهندسين الصينيين الذين يفضل أغلبهم حاليا الهجرة والعمل في الولايات المتحدة أو أستراليا أو كندا.
 
وتقول مسودة الاقتراح إنه يهدف إلى مساعدة الشركات في الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي في سد الفجوات الموجودة في سوق العمال الأوروبية التي لا توجد عمالة أوروبية مؤهلة لسدها.
 
يشار إلى أن قواعد منح ترخيص العمل تتفاوت كثيرا بين دول الاتحاد، فبينما تحتاج هذه الإجراءات إلى 68 يوما في فنلندا قد تحتاج إلى ستة أشهر في هولندا وليتوانيا.
 
ويتزايد الطلب على العمال المهرة بنسبة 3% سنويا في دول الاتحاد. لكن تعقيد الروتين في معظم الدول الأعضاء يعني أن شركات عديدة لا تستطيع ملء جميع الوظائف الرئيسية التي تحتاج إليها.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة