تراجع أسعار النفط واستئناف صادرات العراق لتركيا   
السبت 1425/9/30 هـ - الموافق 13/11/2004 م (آخر تحديث) الساعة 0:52 (مكة المكرمة)، 21:52 (غرينتش)

تراجعت أسعار النفط اليوم الخميس ولكنها بقيت قريبة من 49 دولارا للبرميل في آسيا عبر التعاملات الإلكترونية ببورصة نيويورك التجارية مع تجدد المخاوف بشأن نقص إمدادات وقود التدفئة في فصل الشتاء.

وانخفضت أسعار النفط في عقود ديسمبر/ كانون الأول المقبل بعد ساعات من التعاملات الآسيوية إلى 48.67 دولارا للبرميل بانخفاض 19 سنتا عن إغلاق أمس. وتراجع وقود التدفئة في الأسواق الآسيوية اليوم إلى 1.3999 دولار للغالون.

وأفادت داو جونز نيوز وير بأن الأسواق تجاهلت بشكل واسع أخبار وفاة الرئيس الفلسطيني ياسر عرفات بعد مرض شديد. ولكن بعض المحللين تعتريهم مخاوف من استغلال موت عرفات للقيام بهجمات جديدة لقطع الإمدادات النفطية من منطقة الشرق الأوسط.

وكان سعر الخام الأميركي الخفيف ارتفع 1.49 دولار أمس مغلقا على 48.86 دولارا للبرميل بعد بيانات أسبوعية عن هبوط المخزونات الأميركية 100 ألف برميل الأسبوع الماضي لتبلغ 115.6 مليون برميل.

وزادت الإمدادات النفطية للولايات المتحدة أكبر مستهلك للنفط في العالم خلال الأسابيع السبعة السابقة إذ ارتفعت الواردات وتحسن إنتاج النفط في خليج المكسيك بعد تعرضه لإعصار.

وتوقع المحلل في شركة واتشوفيا جاسون شنكر عودة أسعار النفط للارتفاع في حالة عدم زيادة المخزونات النفطية أو وصولها إلى كميات غير كافية لتغطية الطلب في فترة الذروة بفصل الشتاء.

وفي سياق الإمدادات النفطية أعلن مصدر ملاحي اليوم استئناف ضخ النفط العراقي عبر خط أنابيب النفط الخام الممتد من العراق إلى تركيا من وقت متأخر من الليلة الماضية.

وكان خط غاز في شمال العراق تعرض للتفجير أمس مما أدى إلى تدمير خط غاز يربط بين حقول خبازة وشركة غاز الشمال بالقرب من مدينة كركوك.

وفي نيجيريا أعلنت اتحادات عمال نفط رئيسية اليوم عن مشاركتها في إضراب عام الأسبوع المقبل محذرة من قطع صادرات البلاد النفطية إلى الأسواق العالمية، مضيفة بذلك عاملا جديدا لعودة الأسعار للارتفاع.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة