إجراءات حكومية لترشيد استهلاك المياه في الكويت   
الأحد 1422/4/24 هـ - الموافق 15/7/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

قالت تقارير محلية اليوم إن الكويت ستبدأ اعتبارا من مطلع الشهر المقبل تطبيق نظام لترشيد استهلاك المياه في بعض مناطق العاصمة الأكثر استهلاكا للماء.

وتأتي هذه الإجراءات بعد أن كشفت وزارة الكهرباء والماء عن أن الكويت تعاني من انخفاض في مواردها المائية. وتعرف الكويت بأنها من بين الدول الأكثر استهلاكا للماء على المستوى الفردي.

وقد حثت الوزارة المستهلكين من قبل على ترشيد استهلاك المياه وحذرتهم من أنها قد تلجأ إلى قطع الإمدادات المائية التي يأتي 90% منها عن طريق التحلية التي تكلفها مبالغ طائلة في وقت لا تزال فيه الدولة تقدم دعما كبيرا لقطاع الماء.

وقالت مصادر في الوزارة إن نظام الترشيد سيطبق على بعض أحياء مدينة الكويت العاصمة التي ترتفع فيها معدلات الاستهلاك إضافة إلى عدد من المؤسسات الحكومية والمناطق الزراعية.

تجدر الإشارة إلى أن الكويت التي وضعت خطة تنموية خمسية، تسعى إلى زيادة عائداتها غير النفطية عن طريق زيادة الرسوم على استخدام المواطنين للخدمات والمرافق العامة بما في ذلك خدمات الكهرباء والماء. يذكر أيضا أن الكويت تجري منذ فترة غير قصيرة مفاوضات مع كونسورتيوم بريطاني لمد خط أنبوب بكلفة ملياري دولار من أجل استخدامه في نقل مياه شرب من إيران.

ووفقا لما يقوله منظمو مؤتمر المياه الذي عقد ببيروت الشهر الماضي فإن العالم العربي يهدر نصف موراده المائية سنويا بسبب سوء نظم الري وتسرب المياه من الأنابيب والإسراف الاستهلاكي غير المبرر.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة