ارتفاع مؤشر ثقة المستهلكين بالولايات المتحدة   
الخميس 1426/11/28 هـ - الموافق 29/12/2005 م (آخر تحديث) الساعة 0:27 (مكة المكرمة)، 21:27 (غرينتش)
الإعصار كاترينا أثر على إمدادات الطاقة (رويترز)
ارتفع مؤشر لثقة المستهلكين في الولايات المتحدة إلى 103.6 نقاط الشهر الحالي من 98.3 نقطة الشهر الماضي على خلفية انخفاض أسعار الغازولين وتحسن سوق العمل.
 
وتعتبر قراءة مؤشر مجلس المؤتمر -وهو مؤسسة أبحاث خاصة- الأعلى منذ أن ضرب الإعصار كاترينا سواحل الولايات المتحدة في أواخر أغسطس/آب الماضي مما أدى إلى توقف في إمدادات الطاقة وتعطل الحركة التجارية في مناطق عديدة بالولايات المتحدة.
 
وبالمقارنة فقد سجل المؤشر 102.2 نقطة في ديسمبر/كانون الأول 2004.
 
وينظر إلى مؤشرات الثقة عادة كمقياس لإنفاق المستهلكين الذي يمثل ثلثي إجمالي النشاط الاقتصادي في الولايات المتحدة.
 
وقال مدير أبحاث المستهلكين لدى مجلس المؤتمر لين فرانكو إن مرونة الاقتصاد والتراجعات الأخيرة في الأسعار في محطات البنزين ونمو الوظائف جعلت المستهلكين يشعرون بثقة أكبر بنهاية العام مما شعروا به في مطلع 2005، وأضاف أن المستهلكين على ثقة بأن نمو الاقتصاد الأميركي سوف يستمر.
 
لكن معظم الاقتصاديين يعتقدون أن اقتصاد الأميركي سوف ينمو بوتيرة أبطأ بالمقارنة مع نسبة النمو التي حققها في الربع الثالث من العام الحالي وهي 4.1% سنويا.
 
وتتوقع "ليهمان براذرز" -وهي مؤسسة دولية تقدم استشارات للمستثمرين- أن يحقق الاقتصاد الأميركي نسبة نمو تبلغ 3.7% في كل عام 2005, تليها نسبة 3.5% عام 2006 و3% عام 2007.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة