تحذير من ضياع مليارات الدولارات من المساعدات لأفريقيا   
الاثنين 1426/9/22 هـ - الموافق 24/10/2005 م (آخر تحديث) الساعة 8:33 (مكة المكرمة)، 5:33 (غرينتش)
مجموعة الثماني عاجزة عن مواجهة التغيرات المناخية (الفرنسية)
حذرت دراسة بريطانية علمية من أن عشرات المليارات من الدولارات التي قررتها دول مجموعة الثماني كمساعدات لمكافحة الفقر في أفريقيا، قد تذهب سدى بسبب عجز المجموعة حتى الآن عن مواجهة التغيرات المناخية التي يتعرض لها العالم وأفريقيا بشكل خاص، كالاحتباس الحراري والجفاف والفيضانات.
 
ودعت الدراسة دول المجموعة إلى العمل أولاً على تأهيل القارة الأفريقية ليتسنى بعدها للدول الأفريقية الاستفادة من المساعدات المالية التي حصلت عليها والبالغة خمسة وعشرين مليار دولار سنوياً. 
 
وتريد جماعات مكافحة الفقر في العالم من مجموعة الثماني مضاعفة مساعداتها المالية لأفريقيا وخفض ديونها وإزالة الحواجز التجارية للسماح بدخول مزيد من المنتجات الأفريقية إلى الأسواق الغربية.
 
أما أفريقيا فتطالب الدول الصناعية بشطب جميع ديون الدول النامية وليس فقط 14 دولة كما جاء في اقتراح للدول الثماني التي وافقت على شطب 40 مليار دولار لـ18 دولة فقيرة منها 14 في أفريقيا.
 
وطالب زعماء ست دول أفريقية بمضاعفة المساعدات للدول الأفريقية لتصل 50 مليار دولار سنويا، كما طالبوا المجتمع الدولي بإنشاء صندوق بمبلغ 20 مليارا يكون تحت إشراف بنك التنمية الأفريقي.
 
وتقع في أفريقيا 48 دولة من أكثر الدول فقرا في العالم. ويقول البنك الأفريقي إنه رغم أنه يوجد بالقارة السمراء 11% من سكان العالم فإن اقتصادها يشكل فقط 1% من مجمل الإنتاج الاقتصادي العالمي.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة