اليور يرتفع لمستوى قياسي أمام الدولار   
الخميس 1428/6/27 هـ - الموافق 12/7/2007 م (آخر تحديث) الساعة 0:18 (مكة المكرمة)، 21:18 (غرينتش)
 
استمر سعر صرف اليورو في الصعود الأربعاء مقابل الدولار الأميركي، مستفيدا من توقعات اقتصادية ونقدية غير مشجعة للعملة الأميركية.
 
وسجل سعر صرف اليورو في سوق فرانكفورت رقما قياسيا وصل إلى 1.3784 قبل أن يتراجع إلى 1.3754.
 
في الوقت نفسه ارتفع سعر صرف الجنيه الإسترليني إلى أعلى مستوى له في 26 سنة ليصل إلى 2.0266 دولار.
 
يشار إلى أن ارتفاع نسب الفائدة في أوروبا وبريطانيا في الوقع الذي ترواح فيه هذه النسبة مكانها في الولايات المتحدة منذ عام, تحث المستثمرين على البحث عن عائدات مالية أفضل من خلال شراء اليورو والجنيه الإسترليني على حساب الدولار.
 
وجاء الارتفاع أيضا إثر مخاوف من امتداد مشاكل القروض العقارية المخاطرة إلى مجمل القطاع المالي الأميركي.
 
وأشار الخبير المالي من مصرف "سي آي بي سي" أودري شيلدي فريمن إلى أن آفاق الاقتصاد الأميركي تمثل نقطة استفهام كبرى في الوقت الحالي.
 
في الوقت نفسه أعرب الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي عن مخاوفه من الآثار السلبية لارتفاع كبير لليورو على الاقتصاد خاصة على الصادرات ودعا إلى سياسة صرف أوروبية.
 
غير أن قادة أوروبيين آخرين لا يشاطرونه موقفه مؤكدين أن سعر العملة يحدده السوق ومقللين من أهمية الآثار السلبية لقوة اليورو.
 
وقال المفوض الأوروبي للشؤون الاقتصادية والنقدية جواكين ألومينا إن اليورو القوي أفضل دليل على صحة الاقتصاد الأوروبي.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة