الجزائر تفتح المنافسة على شبكة هاتف في أبريل   
الاثنين 1425/1/9 هـ - الموافق 1/3/2004 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

أعلنت الجزائر اليوم الاثنين أنها ستفتح باب التقدم بعروض للمنافسة على ترخيص إقامة شبكة ثانية للهاتف الثابت في التاسع عشر من أبريل/ نيسان المقبل ضمن مساعيها لإلغاء الاحتكار.

وأفاد وزير البريد وتكنولوجيا الإعلام والاتصال عمار تو بأن بلاده تستهدف أن يصل عدد المشتركين في الهاتف الثابت إلى 2.6 مليون مشترك بحلول نهاية العام الحالي، وتسعى للوصول إلى ثلاثة ملايين نهاية عام 2005.

وأشار إلى أن لدى السلطات 910 آلاف طلب بانتظار الحصول على خطوط هاتف ثابت، موضحا أن هذا هو السبب وراء فتح القطاع أمام المنافسة.

وتوقع الوزير أن يصل عدد المشتركين في خدمات الهاتف الثابت والهاتف المحمول 5.6 ملايين في ديسمبر/ كانون الأول القادم وثمانية ملايين نهاية عام 2005.

وعلى الرغم من أن عدد المشتركين في شركة الاتصالات الجزائرية حاليا يبلغ 2.2 مليون مشترك إلا أنها عاجزة عن مواكبة الطلب الكبير.

وكانت الشركة الوطنية للاتصالات المتنقلة الكويتية حصلت في ديسمبر/ كانون الأول الماضي على ترخيص لإقامة شبكة ثالثة للهاتف المحمول ودفعت مقابله 421 مليون دولار.

كما حازت شركة أوراسكوم تليكوم المصرية على الترخيص الثاني عام 2002 مقابل 737 مليون دولار.

وسجل عدد المشتركين الجزائريين في أوراسكوم 1.29 مليون مقابل 158 ألفا لشركة الاتصالات الجزائرية، حسب إحصاءات نشرت الشهر الماضي.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة