شركات نفط أميركية تعود للعمل في ليبيا   
الاثنين 1426/12/17 هـ - الموافق 16/1/2006 م (آخر تحديث) الساعة 1:02 (مكة المكرمة)، 22:02 (غرينتش)

بحث رئيس الوزراء الليبي شكري غانم مع رؤساء مجالس إدارات شركة كونكو فيليبس وشركة أميرادا هامس وشركة موليتون أويل الأميركية الإجراءات المتعلقة بوضع اتفاقية عودة هذه الشركات للعمل في ليبيا موضع التنفيذ.

وجرت المباحثات خلال اجتماع ضم الجانبين عقد في طرابلس الأحد.

وغادرت الشركات الأميركية الثلاث -الشريكة الرئيسية مع شركة الواحة الليبية للنفط- ليبيا نتيجة حظر فرضته الإدارة الأميركية عام 1980 على الشركات الأميركية يمنعها من العمل في ليبيا.

وأوضحت مصادر في مجلس الوزراء الليبي لوكالة الأنباء الليبية أن الاتفاقية التي وقعت الشهر الماضي نصت على عودة هذه الشركات للمناطق التي كانت تعمل فيها مع المؤسسة الوطنية للنفط، على أن تقوم بدفع تعويض مقابل ما أنفقته المؤسسة الوطنية ولمحافظتها على أصول الشركات.

وذكرت المصادر أن الشركات الأميركية الثلاث ستقوم بموجب الاتفاقية بدفع مليار و829 مليونا و600 ألف دولار منها 529 مليونا و600 ألف دولار كتعويض لما أنفقته مؤسسة النفط الوطنية ومحافظتها على الأصول.

وأشارت إلى أن الاتفاقية نصت على دفع 1300 مليون دولار مقابل السماح لهذه الشركات الأميركية بالعودة إلى ليبيا وتمديد مدة العقد إلى 25 عاما.

وتغطي الاتفاقية الاكتشافات التي تمت قبل مغادرة الشركات في عام 1986 والتي تمت بعد ذلك والتي ستطور وتستغلها الشركات الثلاث ومؤسسة النفط الليبية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة