صفقة دولية بـ25 مليار دولار لإنقاذ المجر   
الأربعاء 29/10/1429 هـ - الموافق 29/10/2008 م (آخر تحديث) الساعة 12:58 (مكة المكرمة)، 9:58 (غرينتش)

تعرضت الأسهم والعملة المجرية لتراجع كبير في ظل تداعيات الأزمة المالية (رويترز-أرشيف)

توصلت المجر (هنغاريا) مع كل من الاتحاد الأوروبي وصندوق النقد الدولي والبنك الدولي إلى اتفاق يتم بموجبه حصول بودابست على قرض قيمته 25.1 مليار دولار في صفقة تهدف لإنقاذ الاقتصاد المجري الذي عصفت به أكبر أزمة مالية عالمية.

وبمقتضى الاتفاق يقدم صندوق النقد الدولي للمجر قرضا بقيمة 15.7 مليار دولار بينما يوفر الاتحاد الأوروبي تمويلا إضافيا قيمته 8.1 مليارات. ويسهم البنك الدولي بتمويل قدره 1.3 مليار دولار.

وقال مدير صندوق النقد الدولي دومينيك ستراوس كان في بيان الصفقة إنها ستعرض على مجلس مديري الصندوق في مطلع الشهر المقبل والمتوقع أن تقر وفقا لإجراءات الطوارئ المعمول بها في الصندوق.

تغطية خاصة
ويأتي الاتفاق عقب التراجع الشديد للأسهم والعملة المجرية (الفورنت) في ظل تداعيات الأزمة المالية العالمية التي أدت إلى تباطؤ الاقتصاد وزيادة العجز في موازنة الدولة.

ويؤمل أن يؤدي الاتفاق إلى تحسين احتمالات النمو في المجر وأن يعيد ثقة المستثمرين في الأسواق ويخفف الضغوط التي تعرضت لها في الأسابيع القليلة الماضية.

وكان المستثمرون الأجانب قد سارعوا بالخروج من أسواق الدول النامية بحثا عن ملاذات استثمارية أقل خطورة في ظل الأزمة مما دفع العديد من هذه الدول إلى طلب المساعدة من صندوق النقد الدولي.

ووافق النقد الدولي في وقت سابق على تقديم قروض طارئة لكل من أوكرانيا وآيسلندا ويدرس حاليا طلبات قروض من باكستان وروسيا البيضاء.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة