أول شحنة نفط من طبرق تتجه إلى مالطا   
الثلاثاء 1437/7/20 هـ - الموافق 26/4/2016 م (آخر تحديث) الساعة 21:30 (مكة المكرمة)، 18:30 (غرينتش)

أبحرت سفينة من مرسى الحريقة في شرق ليبيا الليلة الماضية متجهة إلى مالطا وعلى متنها 650 ألف برميل من النفط الخام، هي أول شحنة تصدرها مؤسسة النفط التابعة لحكومة برلمان طبرق رغم رفض سلطات طرابلس المدعومة من الأمم المتحدة.

وأكد متحدث باسم المؤسسة الوطنية للنفط في طرابلس -التي أعلنت الولاء لحكومة الوفاق الليبية التي يرأسها فائز السراج في طرابلس- أن السفينة في طريقها إلى مالطا وعلى متنها شحنة من النفط الخام.

وترى المؤسسة أن أي مبيعات من جانب طبرق تمثل انتهاكا لقرارات مجلس الأمن الدولي وتعرض مستقبل الاقتصاد الليبي للخطر.

وأفادت وكالة رويترز للأنباء استنادا إلى نظام تتبع أنها رصدت السفينة "ديستيا أميا" التي تحمل الشحنة الليبية على بعد نحو 250 كيلومترا شمال شرق مرسى الحريقة في ساعة مبكرة من اليوم الثلاثاء.

من جهة أخرى، قالت السفارة الأميركية في ليبيا الاثنين إنها "قلقة جدا من مشتريات النفط الليبي خارج القنوات التقليدية"، وطالبت بأن تكون جميع المشتريات من خلال المؤسسة الوطنية للنفط في طرابلس.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة