مجموعة العشرين تواجه صعوبات في مفاوضات التجارة العالمية   
الجمعة 1428/11/7 هـ - الموافق 16/11/2007 م (آخر تحديث) الساعة 11:29 (مكة المكرمة)، 8:29 (غرينتش)

ناث حذر الولايات المتحدة من التراخي في البحث عن حلول ترضي أغلبية الأطراف (الجزيرة نت)

تامر أبو العينين-جنيف

حددت دول مجموعة العشرين في منظمة التجارة العالمية موقفها من مفاوضات جولة الدوحة لتحرير التجارة العالمية في نقاط معينة ركزت على ضرورة اقتناع أوروبا والولايات المتحدة بأن ضمان الانتعاش الاقتصادي في العالم يتطلب أساسا القضاء على الفقر ومكافحة أسبابه.

واستبعد وزراء تجارة الهند وجنوب أفريقيا وإندونيسيا والأرجنتين وباراغواي ومجموعة جزر الكاريبي أن يتعافى الاقتصاد العالمي من أزمته إلا إذا خرج الفقر من الدائرة المغلقة التي تحيط بأغلب دول العالم النامية وعدم تجاهل الغرب لمئات الملايين من المزارعين في أفريقيا وآسيا وأميركا اللاتينية.

وطالب الوزراء إثر جلسة ترأسها وزير خارجية البرازيل سيليو أموريم، بضرورة الأخذ بعين الاعتبار أن هذه الشريحة الهامة من سكان الأرض لها أيضا حقوق يجب الحفاظ عليها، ولا ينبغي النظر إلى مصالح فئة على حساب أخرى، وأن المساواة في التعامل تضمن توزيع الربح على الجميع.

هدف لا تنازل عنه
أموريم حذر من عدم عدّ الزراعة جزءا أساسيا من جولة الدوحة (الجزيرة نت)
وحذر أموريم في تصريح للجزيرة نت من محاولات تغيير ما وصفه بواقع أن دول مجموعة العشرين تصر على عدّ الزراعة جزءا أساسيا من جولة الدوحة، وهو هدف لن تتنازل عنه الدول النامية، وأن عدم احترام هذا الموقف سيحكم بالفشل على مفاوضات الولايات المتحدة وأوروبا مع الدول النامية.

من ناحيته طالب وزير التجارة الهندي كمال ناث الولايات المتحدة بضرورة وضع خارطة طريق للخروج بمفاوضات جولة الدوحة لتحرير التجارة من الجمود وإلا تضاءل الأمل في نجاحها.

مخاطر وتجارة
"
الهند تحذر من المخاطر الحقيقية بسبب عدم معالجة تداعيات الأزمة الاقتصادية الأميركية الأوروبية
"
وحذر ناث في مؤتمر صحفي بمنظمة التجارة العالمية بجنيف مما وصفها بالمخاطر الحقيقية بسبب عدم معالجة تداعيات الأزمة الاقتصادية الأميركية الأوروبية، بعد أزمة القروض العقارية الأميركية وانعكاساتها على أسواق العالم، معدّا بقاء هذا الملف دون علاج خطرا حقيقيا على الاقتصاد الدولي.

وأعرب عن قناعته بأن العالم يحتاج الآن أكثر من أي وقت مضى إلى التوصل لحلول عاجلة واقعية وعملية لمفاوضات جولة الدوحة، لأنها ستكون بمثابة ترياق لتلك الأزمة إذا تم الاتفاق على جميع البنود في غضون الأشهر القليلة المقبلة.

وتساءل الوزير الهندي عما إذا كانت أوروبا والولايات المتحدة تهدفان إلى وضع حلول يستفيد منها الجميع، أم أنهما تبحثان عن حلول تستفيد منها فئة على حساب أخرى، ومدى جدية الأطراف الغربية في الأخذ بعين الاعتبار أوضاع ملايين المزارعين في أغلب دول العالم النامية.

"
جنوب أفريقيا ترى أنه لا يمكن فصل التنمية في الدول الفقيرة عن رعاية وتحسين أحوال المزارعين "
وقالت رئيسة وفد جنوب أفريقيا إنه لا يمكن فصل التنمية في الدول الفقيرة عن رعاية وتحسين أحوال المزارعين هناك، ولذا فإن ملف الزراعة سيبقى دائما في جوهر مفاوضات التجارة العالمية.

ورأت في تصريح للجزيرة نت أن الدول النامية تواجه تحديا كبيرا يتطلب منها الاعتماد على مقوماتها الأساسية في التجارة والزراعة وتعزيز الإمكانيات المتاحة لديها للاستفادة منها على الوجه الأمثل.

وكان واضحا في المؤتمر الصحفي أن ممثلي الدول النامية لا يرغبون في فصل الملف الزراعي حسب أنواع المحاصيل والمنتجات، إذ حذر ناث الولايات المتحدة من محاولة فصل مفاوضات القطن عن ملف الزراعة. وطغت على المتحدثين لغة الإحباط من المماطلة في التوصل إلى حلول منصفة للقضايا التي تضمن حقوق الأغلبية الساحقة من سكان الدول النامية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة