مليارات الدولارات حجم فرص التنمية في دبي   
الثلاثاء 1426/1/27 هـ - الموافق 8/3/2005 م (آخر تحديث) الساعة 13:28 (مكة المكرمة)، 10:28 (غرينتش)

يسلط مؤتمر تطوير المشاريع الكبري الذي يعقد بعد نحو أسبوع في دبي الضوء على قطاعات العقارات والمواصلات والسياحة والإنشاءات، التي تساوي قيمتها مجتمعة عشرات المليارات من الدولارات.

ومن المقرر أن يقدم عدد من كبار الممثلين عن كل من الحكومة وقطاع الأعمال خلال المؤتمر أحدث المعلومات عن المشاريع الحالية والمخطط لها، وأيضا المستقبلية.

وقال الرئيس التنفيذي لشركة دبي للعقارات هاشم الدبل "لا نظير لحجم ووزن مشاريع التطوير في دبي على الصعيدين الإقليمي والدولي" موضحا أن هذه المشاريع التي تتراوح بين عدد من المشاريع الراقية كبرج دبي ووسط مدينة دبي، والتخطيط لبناء شبكة من خطوط القطارات، تؤثر على مختلف أوجه الحياة في دبي.

ويتوقع الخبراء أن تصل قيمة سوق العقارات في دبي وحدها إلى نحو 50 مليار دولار في العام 2010، لترتفع عن مستواها الحالي البالغ 30 مليارا.

وقال روبرت لي  وهو مدير التطوير لدى شركة واجهة دبي البحرية  وأحد المتحدثين بالمؤتمر المقرر عقده بفندق شانغريلا بدبي "تتّسم مشاريع تطوير الإنشاءات والبنى التحتية التي أُعلن عنها أو تلك التي ما تزال قيد التنفيذ في دبي بالإثارة والتحدّي".

وأشار إلى أن تطوير المشاريع العقارية ازدهر كإحدى أهم القنوات الضرورية لتحقيق نموّ اقتصادي أسرع في دبي، موضحا أن هذا الازدهار ساهم في تسليط الضوء على المنطقة، مشيرا إلى أن المشاريع العقارية الكبرى التي يتم إنجازها لفتت الاهتمام إلى عدد من القضايا المهمة كإدارة الموارد المحدودة، والاهتمامات اللوجستية.

وسيقدّم المؤتمر الذي تنظّمه MEED  للمحللين معلومات عن أبرز المشاريع التي تعتبر معالم أساسية في دبي، تشمل طرق تمويلها، والكيفية التي يمكن بها المحافظة على نمو قطاع العقارات.

كما سيحصل أعضاء الوفود المشاركة في المؤتمر على أحدث تقارير الحالة فيما يتعلق بمشاريع التطوير التي يشهدها مطار دبي الدولي، ومشروع المطار الجديد في جبل علي.

ومن بين المتحدثين الآخرين في المؤتمر الرئيس التنفيذي لسلطة موانئ دبي جمال ماجد بن ثنية ومدير إدارة الإستراتيجية والتميز الإداري بدائرة الطيران المدني بدبي جمال الحاي، ومتحدثون من شركة أرابتيك، ورودي جاغرزباخر نائب رئيس مشروع القناة العربية، والرئيس التنفيذي لفنادق روتانا وسالم الزير.

وأشار إدموند أو سليفان وهو مدير تحرير مجلة ميد ورئيس المؤتمرات لدى ميد إلى أن دبي تشهد نمواً مذهلاً في كافة قطاعات الأعمال، إلاّ أن هذه السوق لا تختلف عن غيرها من الأسواق من ناحية كون المعرفة المحلية أمراً حيوياً لتحقيق النجاح.

ويعتبر هذا المؤتمر ضرورة مهمة لكلّ من يرغب في التعرّف على تفاصيل المشاريع الكبرى في دبي.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة