بكين تتوقع إزالة معوقات انضمامها لمنظمة التجارة   
الأربعاء 1422/4/13 هـ - الموافق 4/7/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

أعرب كبير المفاوضين الصينيين لونغ يونغتو المكلف بشؤون عضوية بلاده في منظمة التجارة العالمية عن أمله بأن تتم تسوية بقية القضايا التي تعوق انضمام بكين إلى المنظمة بحلول منتصف الشهر الجاري.

وقال يونغتو للصحفيين اليوم إنه "راض رضا كبيرا" عن التقدم الذي أحرز في مناقشات الأسبوع الماضي مع بعض أعضاء المنظمة التي تضم حتى الآن 141 عضوا.

وأضاف المسؤول قبيل بدء جولة أخرى من التباحث بشأن نصوص الوثائق الأساسية التي تمهد الطريق للتوصل إلى صيغة الاتفاق النهائي للعضوية "لقد توصلنا تقريبا إلى إجماع في كل المجالات ماعدا واحدا أو اثنين".

ووفقا للخطة الأصلية فقد كان من المقرر أن يتم الانتهاء من المحادثات الحالية في هذا اليوم، على أن تبدأ الجولة المقبلة يوم 16 يوليو/ تموز الحالي.

وفي رد على سؤال عما إذا كان بالإمكان التوصل إلى اتفاق بشأن قضايا التأمين بحلول موعد الجولة المقبلة، قال المسؤول "آمل ذلك". يذكر أن هذه القضية هي مصدر خلاف بين الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي، في حين تبدي الهند وماليزيا مخاوف من أن يستخدم الاتفاق الأميركي الصيني بشأن المسائل الزراعية ضدهما.

ونفى يونغتو -وإن كان بشكل ضمني- أن يكون هناك خلاف بين بكين وواشنطن على شروط عمل شركات التأمين الأجنبية في الصين. وحينما طلب منه التعقيب على تقرير بوجود خلاف مع الولايات المتحدة بشأن هذه القضية قال "توصلنا إلى إجماع على هذه المسألة مع الولايات المتحدة في شنغهاي".

تجدر الإشارة إلى أن واشنطن وبكين توصلتا الشهر الماضي إلى اتفاق أثناء اجتماع في شنغهاي على بقية المشاكل التي تعوق انضمام الصين إلى منظمة التجارة العالمية، وهو الاتفاق الذي أزال جميع التحفظات الأميركية على تحقق شروط العضوية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة