الصين تحتل مركز أميركا كأول شريك تجاري لليابان   
الأربعاء 1428/4/8 هـ - الموافق 25/4/2007 م (آخر تحديث) الساعة 17:38 (مكة المكرمة)، 14:38 (غرينتش)
 
أعلنت وزارة المالية اليابانية احتلال الصين مكانة الولايات المتحدة كأكبر شريك تجاري لليابان خلال العام المالي 2006 المنتهي يوم 31 مارس/ آذار الماضي، وذلك للمرة الأولى.
 
وقد وصلت صادرات اليابان إلى الصين مع استبعاد صادراتها إلى هونغ كونغ إلى مستوى قياسي قدره 11.31 تريليون ين  (95.43 مليار دولار) بزيادة 21.2% عن عام 2005، في حين بلغت الواردات اليابانية من الصين أيضا مستوى قياسيا قدره 14.11 تريليون ين بزيادة نسبتها 13%.
 
وبإضافة هونغ كونغ التابعة سياسيا للصين إلى حجم التجارة بين بكين وطوكيو، تصبح الصين أكبر شريك تجاري لليابان على مستوى العالم.
 
في الوقت نفسه ازداد الفائض التجاري لليابان مع الولايات المتحدة بنسبة 13.5% إلى 9.10 تريليون ين حيث تحتل الولايات المتحدة المركز الثاني في قائمة شركاء اليابان التجاريين.

وقد زاد الفائض التجاري لليابان خلال العام المالي الماضي بنسبة 14.4% إلى 9.05 تريليونات ين قبل احتساب الجمارك. وزادت صادرات اليابان العام الماضي بنسبة 13.4% إلى مستوى قياسي جديد قدره 77.46 تريليون ين. كما وصلت الواردات إلى مستوى قياسي قدره 68.41 تريليون ين بزيادة نسبتها 13%.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة