نواب أميركيون يطالبون بالسحب من الاحتياطي النفطي فورا   
السبت 1423/7/22 هـ - الموافق 28/9/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

معمل تكرير النفط في ريتشموند بولاية كاليفورنيا
طالب ثلاثة نواب أميركيين الرئيس الأميركي جورج بوش بالبدء فورا في السحب من مخزون البلاد الإستراتيجي لمواجهة أسعار النفط المرتفعة التي ألقوا باللوم فيها على منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) والتهديد بشن حرب على العراق.

وبرر النواب مطالبتهم بالحاجة إلى "إرسال إشارة قوية لأسواق النفط العالمية والدول المنتجة في أوبك والعراق بأن الولايات المتحدة مستعدة لاتخاذ إجراء فوري وقوي لحماية المستهلكين الأميركيين من آثار أي اضطراب في إمدادات النفط نتيجة عمل عسكري ضد العراق".

ووقع على الرسالة ريتشارد غيفارت زعيم الكتلة الديمقراطية في مجلس النواب وعضو المجلس عن ولاية ميسوري والنائب إدوارد ماركي عضو مجلس النواب عن ولاية ماساتشوستس ومارتين فورست عضو المجلس عن ولاية تكساس.

ومع اضطراب معدلات نمو الاقتصاد الأميركي دعا هؤلاء النواب بوش إلى اتخاذ "إجراء وقائي الآن" للحيلولة دون مزيد من الأضرار جراء ارتفاع أسعار البنزين وزيت التدفئة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة