اليورو يختم 2006 مرتفعا 11% عن الدولار   
الجمعة 1427/12/9 هـ - الموافق 29/12/2006 م (آخر تحديث) الساعة 19:24 (مكة المكرمة)، 16:24 (غرينتش)
واصلت العملة الأوروبية اليورو ارتفاعها أمام نظيرتها الأميركية الدولار في آخر أيام التداول عام 2006 لتختم العام مرتفعة إجمالا عن الدولار بنسبة 11%.
 
وجاء ارتفاع اليورو مدعوما بتوقعات بأن يواصل البنك المركزي الأوروبي رفع أسعار الفائدة، وعلى خلفية ظهور بيانات إيجابية لمنطقة اليورو.
 
لكن بعض المحللين يشيرون إلى مخاطر نزولية للعملة الموحدة أوائل عام 2007 مع استيعاب السوق لمعظم الأنباء الإيجابية لليورو.
 
من ناحية أخرى أظهرت دراسة استطلاعية استمرار تدهور صورة اليورو بعد خمس سنوات من إطلاقها.
 
وذكرت الدراسة أن 81% من الأوروبيين يرون أن اليورو تسبب في رفع الأسعار فيما يرى آخرون أن العملة الأوروبية ساهمت في تبسيط المبادلات التجارية ضمن الاتحاد الأوروبي مما أسفر عن زيادتها بنسبة 10%.
 
يشار إلى أن العمل باليورو بدأ في 12 دولة أوروبية اعتبارا من يناير/كانون الثاني 2002.
 
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة