تويوتا تحقق أرباحا هائلة   
الجمعة 1433/9/16 هـ - الموافق 3/8/2012 م (آخر تحديث) الساعة 15:43 (مكة المكرمة)، 12:43 (غرينتش)
تويوتا تخطط لبيع 9.76 ملايين سيارة خلال العام الجاري (الأوروبية-أرشيف)

تمكنت شركة تويوتا اليابانية لصناعة السيارات من تحقيق أرباح صافية في الربع الأول من العام المالي (أبريل/نيسان ويونيو/حزيران) بلغت 290.3 مليار ين (3.7 مليارات دولار).

وبذلك تكون الشركة -التي تعد أكبر منتج للسيارات في العالم- قد حققت زيادة هائلة في أرباحها الصافية ما عُد تعافيا من تداعيات كوارث عام 2011، وخاصة كارثة الزلزال المدمر الذي ضرب اليابان ربيع العام الماضي. 

وكانت تويوتا سجلت صافي أرباح بلغ 1.6 مليار ين (20.4 مليون دولار) فقط في نفس الفترة من عام 2011، في أعقاب الزلزال المدمر وموجات المد العاتية (تسونامي) في شمالي شرقي اليابان والذي تسبب في تدمير العديد من مصانع ومعارض السيارات في اليابان من بينها معارض ومصانع لتويوتا، وأحدثت ارتباكا في سلاسل الإمداد. 

وأعلنت تويوتا اليوم أنها حققت في الشهور من أبريل/نيسان إلى يونيو/حزيران أرباحا تشغيلية بلغت 353.1 مليار ين (4.5 مليارات دولار)، مقابل خسارة تشغيلية وصلت إلى 108 مليارات ين (1.38 مليار دولار) في نفس الفترة من العام الماضي، في حين ارتفعت المبيعات بنسبة 59.9% إلى 5.5 تريليون ين (70.1 مليار دولار).

وأبقت تويوتا على نظرتها المستقبلية لتحقيق صافي أرباح للعام المالي الحالي ككل الذي ينتهي في 31 مارس/آذار 2013، عند 670 مليار ين (8.54 مليارات دولار)، وذلك من خلال تخطيطها لبيع 9.76 ملايين سيارة عبر العالم وهو ما يزيد بنسبة 23% عن مبيعات الشركة من السيارات العام الماضي.

من جهة أخرى أعلنت تويوتا أمس عزمها استدعاء 778 ألف سيارة بيعت في الولايات المتحدة بسبب خلل ميكانيكي.

وأوضحت الشركة أن القرار يشمل 760 ألفا من موديلات راف 4 إضافة إلى 18 ألف ليكزيس إتش إس.

وقالت تويوتا إن ذراع التعليق الخلفي هو مصدر المشكلة لأن بعض حزمه ليست مشدودة جيداً وهو ما قد يؤدي إلى تكوّن الصدأ وبالتالي انفصال الذراع. وأكدت الشركة أنها ستصلح الخلل مجاناً.

ويشمل الاستدعاء بشكل خاص موديلات عام 2006 إلى مطلع عام 2011.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة