لبنان يمدد مهلة خصخصة شبكتي المحمول   
الاثنين 1424/10/29 هـ - الموافق 22/12/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

رفيق الحريري
قالت الحكومة اللبنانية اليوم إنها أرجأت لمدة 12 يوما المرحلة الأولى من مزاد على عملية خصخصة شبكتي الهاتف المحمول التي تهدف إلى احتواء دين عام يتجاوز 30 مليار دولار.

وأوضح رئيس الوزراء رفيق الحريري أن مجلس الوزراء صوت بالموافقة على تمديد المهلة التي كانت تنتهي في 26 ديسمبر/ كانون الأول الجاري إلى السابع من يناير/ كانون الثاني 2004.

وقال الحريري للصحفيين إن شركتي ليبانسيل وسيليس التابعة لشركة فرانس تليكوم اللتين تديران الشبكتين ستستمران في أداء هذا الدور لحساب الدولة نظير رسم شهري حتى نهاية مارس/ آذار عام 2004.

وكان من المقرر أن ينتهي التعاقد مع الشركتين في نهاية يناير/ كانون الثاني في أعقاب سلسلة من التأجيلات إلا أن العقدين يتضمنان ما ينص على إمكانية التمديد شهرين آخرين لمرة واحدة. وتأخرت عملية خصخصة الشبكتين بسبب خلافات سياسية.

ويمثل الدين اللبناني العام ما يزيد على 175% من الناتج المحلي الإجمالي ويستنفد سداده معظم الإيرادات الحكومية.

وتمثل الخصخصة وخاصة الشبكتين عنصرا رئيسيا في إصلاحات اقتصادية وعد بها لبنان مقرضين دوليين مقابل قروض ميسرة تتجاوز أربعة مليارات دولار تلقت بيروت وعودا في العام الماضي بالحصول عليها في مؤتمر بباريس.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة