تصاعد الضغوط على واشنطن لتنفيذ قرار منظمة التجارة   
الثلاثاء 1424/9/18 هـ - الموافق 11/11/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

عامل ياباني في أحد مصانع الصلب (أرشيف)
طالبت دول آسيوية وأوروبية الولايات المتحدة بإلغاء الرسوم الجمركية التي تفرضها على واردات الصلب تنفيذا لحكم منظمة التجارة العالمية في هذا الصدد.

وهددت هذه الدول واشنطن بمواجهة إجراءات عقابية ضد بضائع أميركية ما لم تلتزم بحكم المنظمة.

فقد رحبت الصين أكبر منتج للصلب في العالم بحكم منظمة التجارة القاضي بعدم قانونية الرسوم الجمركية التي تفرضها واشنطن على واردات الصلب.

ودعا وزير الاقتصاد والتجارة والصناعة الياباني شواشي ناكاغاوا واشنطن إلى قبول الحكم، وهدد باتخاذ إجراءات عقابية ضد بضائع أميركية ما لم يتم الالتزام بقرار المنظمة.

وأكد الوزير الياباني أن بلاده ستناقش مع عدد من الدول الأخرى الخطوات المحتملة التي سوف تتخذها ضد رسوم الصلب الأميركية.

وقال أدولفو أورسو وكيل وزارة الصناعة الإيطالية إن الأصدقاء المخلصين للولايات المتحدة والصرحاء معها يأملون أن تلغي واشنطن هذه الرسوم في أقرب وقت ممكن بعد الحكم بعدم قانونيتها من قبل منظمة التجارة.

وأعلنت واشنطن رفضها أمس لقرار منظمة التجارة العالمية غير أنها لم تكشف عن الإجراءات التي ستتخذها في هذا الصدد.

وذكر مكتب الممثل التجاري الأميركي في بيان أنه مازال يبحث القرار، ولم يذكر ما إذا كان الرئيس الأميركي جورج بوش سيلغي التعريفات أم يبقيها لمدة السنوات الثلاث التي قررها من قبل.

وفي بروكسل حثت المفوضية الأوروبية واشنطن على إلغاء التعريفات المثيرة للجدل وإلا واجهت عقوبات من جانب الاتحاد الأوروبي اعتبارا من ديسمبر/ كانون الأول المقبل تشمل فرض تعريفات جمركية قيمتها 2.2 مليار دولار على صادرات أميركية.

وكان الاتحاد الأوروبي ودول سبع أخرى (البرازيل والصين واليابان ونيوزيلندا والنرويج وكوريا الجنوبية وسويسرا) قد تقدمت بشكوى إلى منظمة التجارة ضد الرسوم الجمركية الأميركية على واردات الصلب.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة