رئيس أوبك يرجّح اتخاذ قرار مهم في اجتماع 17 ديسمبر   
الجمعة 1429/11/24 هـ - الموافق 21/11/2008 م (آخر تحديث) الساعة 18:13 (مكة المكرمة)، 15:13 (غرينتش)

خليل استبعد إمكانية التكهن بمستوى أسعار النفط بالمرحلة المقبلة (الفرنسية-أرشيف)

رجّح رئيس منظمة الدول المصدرة للنفط (أوبك) شكيب خليل اتخاذ المنظمة قرارا مهما لدى اجتماعها في مدينة وهران الجزائرية يوم 17 ديسمبر/كانون الأول المقبل لوقف هبوط أسعار النفط.

وقال خليل الذي يتولى منصب وزير الطاقة والمناجم في الجزائر الجمعة إن ما ستقرره أوبك في اجتماع وهران قد يكون أهم من قرار المنظمة الشهر الماضي خفض إنتاجها بمستوى 1.5 مليون برميل يوميا اعتبارا من بداية هذا الشهر.

وأضاف أثناء زيارته تونس أن على أوبك اتخاذ قرار من أجل ضمان استقرار السوق، والمنظمة تضمن استقرار السوق بقرارها السابق ولكن ينبغي عليها اتخاذ قرار أهم في اجتماع وهران.

"
رئيس أوبك يستبعد توفر معطيات كافية في اجتماع المنظمة الاستثنائي في القاهرة المقرر في الـ29 من الشهر الجاري
"
واستبعد خليل توفر معطيات كافية في اجتماع المنظمة الاستثنائي في القاهرة المقرر في الـ29 من الشهر الجاري.

وتوقع ظهور مفعول القرار في الشهر المقبل لكنه استبعد إمكانية التكهن بالمستوى الذي سيبلغه سعر النفط في المرحلة القادمة لأن العرض والطلب يحددان السعر.

وتجاريا تراجعت خامات أوبك أمس إلى 44.06 دولارا للبرميل فاقدة 1.83 دولار مقارنة باليوم السابق.

وقال رئيس مؤسسة النفط الليبية شكري غانم إن على أوبك التحرك لوقف تراجع أسعار النفط بعد انخفاض الأسعار دون مستوى 50 دولارا للبرميل مسجلة أدنى مستوى في ثلاث سنوات.

وأعلن وزير النفط الإيراني غلام حسين نوذري توقف بلاده عن بيع النفط في السوق الفورية لكي تفي بحصتها من تخفيضات أوبك التي أقرت الشهر الماضي.

وتشكل إمدادات نفط أوبك نحو 40% من إجمالي إمدادات النفط للأسواق العالمية.

وتوقعت مؤسسة بترولوجيستكس الاستشارية انخفاض إنتاج أوبك من النفط بحجم 1.22 مليون برميل يوميا الشهر الحالي بعد تنفيذ أعضاء المنظمة تخفيضات الإمدادات المقررة في الاجتماع الأخير.

وطالبت إيران ودول أخرى في أوبك بخفض آخر لإمدادات المنظمة لدعم أسعار النفط.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة