وزير الطاقة الجزائري: أوبك خفضت إنتاجها من أول فبراير   
الاثنين 1428/1/18 هـ - الموافق 5/2/2007 م (آخر تحديث) الساعة 0:48 (مكة المكرمة)، 21:48 (غرينتش)
 
قال وزير الطاقة الجزائري شكيب خليل إن كل أعضاء أوبك -بما فيهم الجزائر- نفذوا بالكامل تعهدا بخفض الإنتاج بواقع خمسمائة ألف برميل يوميا اعتبارا من أول فبراير/شباط الجاري.
 
وكانت أوبك قررت في نيجيريا في ديسمبر/كانون الأول الماضي خفض إنتاجها بمقدار نصف مليون برميل يوميا ابتداء من الأول من الشهر الجاري.
 
يضاف ذلك إلى خفض آخر بمقدار 1.2 مليون برميل يوميا قررته في اجتماع بالدوحة في أكتوبر/تشرين الأول وبدأ تنفيذه في نوفمبر/تشرين الثاني.
 
وأوضح خليل أن أسعار النفط قد تتراجع قليلا إذا تراجع الطلب كما هو متوقع بمقدار مليوني برميل يوميا في الربع الثاني من العام. لكنه أشار إلى أن ذلك لن يؤثر على المستوى الحالي بين خمسين وستين دولارا للبرميل الذي يرغب أعضاء أوبك في الحفاظ عليه خلال العام الحالي.
 
وصعد سعر الخام الأميركي الخفيف يوم الجمعة الماضي في عقود تسليم مارس/آذار المقبل 55 سنتا تعادل 0.96% إلى 57.85 دولارا للبرميل.

واستقر سعر مزيج برنت في لندن عند أقل من 57 دولارا للبرميل متمسكا بمكاسب حققها خلال الأسبوع نتيجة الطقس البارد في الولايات المتحدة وتراجع إمدادات المشتقات النفطية.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة