إندونيسيا تسعى لمضاعفة إنتاج الوقود الحيوي إلى مثليه   
الاثنين 1429/1/7 هـ - الموافق 14/1/2008 م (آخر تحديث) الساعة 17:25 (مكة المكرمة)، 14:25 (غرينتش)
إندونيسيا أكبر منتج لزيت النخيل الذي يستخرج منه الوقود الحيوي (الفرنسية-أرشيف)
تعتزم إندونيسيا زيادة إنتاجها من الوقود الحيوي الذي يعتمد على زيت النخيل إلى مثليه تقريبا ليصل إلى 1.3 مليون طن هذا العام، لتلبية الزيادة المتوقعة في الطلب عليه في الأسواق الخارجية.
 
وتوقع الأمين العام لرابطة منتجي الوقود الحيوي الإندونيسيين بولص تياكراوان أن تزيد طاقة إنتاج الوقود الحيوي بواقع 600 ألف طن هذا العام فوق المستوى الحالي لتتراوح بين 1.2 و1.3 مليون طن سنويا.
 
وتعد إندونيسيا أكبر منتج لزيت النخيل في العالم، وبلغ إنتاجها من الوقود الحيوي القائم على زيت النخيل في العام الماضي 700 ألف طن.
 
وتأتي هذه الزيادة لتلبية الطلب المتزايد على الوقود الحيوي خاصة من الدول الغربية في ظل توجهها نحو تقليل الاعتماد على النفط. لكن استخراج الوقود الحيوي من الحبوب أثر على توفر المواد الغذائية وساهم في رفع أسعارها خلال العام 2007.
 
وكان المعهد الدولي لأبحاث سياسات الغذاء قد حذر في ديسمبر/ كانون الأول 2007 من أن أسعار المواد الغذائية ربما ترتفع لسنوات بفعل عوامل منها التوسع في زراعة محاصيل لإنتاج الوقود الحيوي وعلى رأسها الإيثانول والتغيرات المناخية.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة