باكستان تسعى لدى أميركا لإسقاط دين بمليار دولار   
الأربعاء 1423/9/2 هـ - الموافق 6/11/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

بوش ومشرف
أعلن مسؤول أميركي كبير أن المحادثات التي تجريها باكستان مع الولايات المتحدة لإلغاء ديون بقيمة مليار دولار تمضي قدما، إلا أن الكونغرس لم يقر بعد التشريع اللازم.

وبعد اجتماع مع وزير التجارة الباكستاني عبد الرزاق داود, قال ألان لارسون وكيل الوزارة لشؤون الاقتصاد والأعمال والزراعة للصحفيين إن الكونغرس الأميركي سيبحث القضية عقب انتهاء انتخابات التجديد النصفي التي بدأت أمس.

وكانت الولايات المتحدة قطعت وعدا بإلغاء الدين الباكستاني أثناء زيارة قام بها الرئيس الباكستاني الجنرال برويز مشرف لواشنطن في فبراير/شباط الماضي, تقديرا لتعاون إسلام آباد في الحرب التي شنتها الولايات المتحدة على أفغانستان.

ووقع البلدان اتفاقا في أغسطس/آب الماضي لإعادة هيكلة ديون مستحقة على باكستان تصل إلى ثلاثة مليارات دولار. وهذا المبلغ هو حصة أميركا من ديون ثنائية قيمتها 12.5 مليار دولار وافقت الدول المانحة في نادي باريس على إعادة جدولتها في نوفمبر/تشرين الثاني الماضي.

وقال وزير المالية الباكستاني شوكت عزيز إن المساعدات الإجمالية التي قدمتها واشنطن ستخفض قيمة الديون المستحقة للولايات المتحدة بنسبة تصل إلى 30%.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة