الطاقة ترفع فائض الجزائر التجاري 15.5 مليار دولار   
الأحد 1426/9/21 هـ - الموافق 23/10/2005 م (آخر تحديث) الساعة 1:49 (مكة المكرمة)، 22:49 (غرينتش)

أعلنت الجزائر أنها استفادت من أسعار النفط المرتفعة من خلال زيادة الفائض التجاري بنسبة 36.28% إلى ما قيمته 15.56 مليار دولار بالشهور التسعة الأولى من العام الجاري مقارنة بنفس الفترة من عام 2004.

وأكدت بيانات صادرة عن الجمارك الجزائرية، تشكيل مبيعات النفط والغاز ما يزيد على نسبة 97% من صادرات البلاد التي ارتفعت بنسبة 26.27% لتصل قيمتها 31.28 مليار دولار.

وفيما يتعلق بالواردات، فقد ارتفعت بنسبة 17.88% خلال التسعة شهور الأولى من العام الحالي لدى مقارنتها بالفترة نفسها من العام الماضي.

وتوقعت الحكومة أن تحقق صادرات الطاقة إيرادات تفوق 40 مليار دولار عام 2005.

وتسعى الجزائر العضو بمنظمة الدول المنتجة والمصدرة للنفط (أوبك) لرفع طاقتها الإنتاجية من النفط إلى مليوني برميل يوميا مع حلول عام 2010، مقابل مستوى إنتاجها الحالي بين 1.3 و1.35 مليون.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة