تراجع النفط دون 112 دولارا وارتفاع العملة الأميركية   
الثلاثاء 1429/8/18 هـ - الموافق 19/8/2008 م (آخر تحديث) الساعة 22:56 (مكة المكرمة)، 19:56 (غرينتش)
النفط تراجع بعد انحسار المخاوف من تأثير عاصفة على خليج المكسيك (الفرنسية-أرشيف)

انخفضت أسعار النفط الخام الأميركي للعقود الآجلة إلى ما دون مستوى 112 دولارا للبرميل، وذلك بعد تبدد مخاوف من تعطيل محتمل للإمدادات في خليج المكسيك إذ مرت عاصفة دون أن تحدث أضرارا كبيرة.
 
فقد هبط سعر الخام الأميركي بـ97 سنتا إلى 111.90 دولارا للبرميل أي أقل بنسبة 24% من ذروته البالغة أكثر من 147 دولارا في منتصف يوليو/تموز، وأثناء اليوم هبط السعر إلى 111.64 دولارا للبرميل.
 
كما انخفض سعر مزيج برنت خام القياس الأوروبي بـ89 سنتا إلى 111.05 دولارا.
 
وانخفضت الأسعار مع انحسار المخاوف من تعطيل الإمدادات بسبب عاصفة على خليج المكسيك. واجتاحت العاصفة "فاي" المدارية منطقة فلوريدا كيز بأمطار غزيرة ورياح زادت سرعتها على 97 كيلومترا في الساعة واقتربت من وسط فلوريدا اليوم الاثنين بعد أن قتلت أكثر من 50 شخصا في منطقة البحر الكاريبي.
 
ومما وضع حدا كذلك لارتفاع أسعار النفط أزمة القروض العقارية في الولايات المتحدة وقلق المستهلكين من سوء أحوال سوق العمل وضعف التوقعات الاقتصادية في أوروبا.
 
في الوقت نفسه انخفض اليورو الأوروبي مقابل الدولار مع إقبال المستثمرين على تفكيك المراكز التي كونوها من خلال المراهنة على أن القوى الاقتصادية الكبرى بما فيما منطقة اليورو ستتغلب بشكل أفضل من المتوقع على التباطؤ الاقتصادي الأميركي وأزمة الائتمان.
 
وهبط اليورو بـ0.4% إلى 1.4631 دولار مسجلا أدنى مستوى له منذ ستة أشهر.
 
وفي وقت سابق اليوم ارتفع الدولار الأميركي إلى أعلى مستوى له منذ سبعة أشهر مقابل سلة من العملات الرئيسية إذ بلغ 77.310. كما ارتفع بـ0.1% إلى 110.24 ينات يابانية.
 
انخفاض البلاتين والذهب
من ناحية أخرى انخفض البلاتين بأكثر من 6% ليهبط إلى أدنى مستوى له منذ 11 شهرا بفعل المخاوف من تراجع الطلب من جانب شركات صناعة السيارات والضعف العام الذي انتاب أسواق المعادن النفيسة بسبب قوة الدولار.
 
وبلغ سعر الذهب 787 دولارا للأوقية بالمقارنة مع 801.05 دولار في أواخر المعاملات في نيويورك أمس.
 
 وفي وقت سابق اليوم انخفض الذهب إلى 782.05 دولارا أي بأكثر من 2% من سعره في اليوم السابق.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة