فنزويلا لا ترغب في زيادة إنتاج أوبك باجتماعها المقبل   
الخميس 1426/4/11 هـ - الموافق 19/5/2005 م (آخر تحديث) الساعة 9:30 (مكة المكرمة)، 6:30 (غرينتش)

راميريز يتوقع تراجع أسعار النفط بالربع الحالي  (رويترز-أرشيف)
أعلن وزير النفط الفنزويلي عدم تحبيذ بلاده زيادة إنتاج منظمة الدول المصدرة للنفط (أوبك) باجتماعها الشهر المقبل لوجود معروض كاف بالأسواق العالمية.

وأفاد رفائيل راميريز  الذي يتولى رئاسة شركة بتروليوس دو فنزويلا أن موقف بلاده باجتماع أوبك سيكون حذرا بشأن الإنتاج، مع توقع انخفاض أسعار الخام بالربع الثاني من العام الحالي مما يدل على أن لا حاجة لزيادة الإمدادات للأسواق.

وأشار الوزير خلال اجتماع مع عمال أميركيين لاتينيين بقطاع النفط في كراكاس أمس، إلى أن أي خفض في إنتاج المنظمة ينبغي دراسته باجتماعها في يونيو/حزيران المقبل.

وتأتي تلك التصريحات بعد استبعاد وزير الطاقة الجزائري شكيب خليل مناقشة أوبك أي خفض للإنتاج خلال اجتماعها المنتظر، لأن الأسعار في مستوى جيد بعد هبوطها في الآونة الأخيرة.

ويبلغ إنتاج أوبك الحالي 30 مليون برميل يوميا، وهو أعلى مستوى إنتاجي للمنظمة خلال 25 عاما.

وذكرت السعودية في وقت سابق أنها ستزيد إنتاجها النفطي لتلبية الزيادة الموسمية بالطلب خلال الربع الأخير من العام الحالي، موضحة أنها لا تعتزم خفض الإنتاج رغم الزيادة في مخزونات الخام الأميركية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة