الهند لم تتخذ قرارا بشأن خط الغاز الإيراني   
الثلاثاء 1428/3/29 هـ - الموافق 17/4/2007 م (آخر تحديث) الساعة 1:31 (مكة المكرمة)، 22:31 (غرينتش)
قالت الهند إنها لم تتخذ بعد قرارا نهائيا بشأن خط أنابيب الغاز المقترح بتكلفة سبعة مليارات دولار من إيران عبر باكستان.
 
وأوضح وزير الدولة الهندي للشؤون الخارجية أناند شارما في مؤتمر للغاز أن الحكومة تدرس كل الخيارات وستتخذ قرارا نهائيا يأخذ في الاعتبار كل العوامل ومنها عوامل الجغرافيا السياسية للوضع.
 
وأضاف أن الهند لديها ثلاثة خيارات لاستيراد الغاز من إيران عبر خط أنابيب يمر بباكستان أو شحن الغاز الطبيعي المسال في ناقلات أو شراء الغاز عبر حدود باكستان.
 
وأشار الوزير الهندي إلى أن الحكومة تنظر في خطوط الأنابيب العابرة لحدود الدول لاستيراد غاز للوفاء باحتياجات بلاده المتزايدة من الطاقة.
 
ويأتي هذا التصريح خلافا للاتفاق الذي أبرمته الهند مع باكستان في شهر فبراير/شباط الماضي بشأن تقاسم الغاز الإيراني مناصفة والذي سيتم استيراده عبر أنبوب يمتد من إيران إلى البلدين.
 
جاء ذلك بعد أن اتفقت إيران في شهر يناير/كانون الثاني مع كل من الهند وباكستان على صيغة سعرية للغاز الإيراني المقرر توريده عبر خط الأنابيب.
 
وبعيدا عن خط الأنابيب تتفاوض الهند مع إيران لتأمين صفقة تقدم إيران من خلالها خمسة ملايين طن من الغاز الطبيعي المسال سنويا على مدى 25 عاما اعتبارا من 2009.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة