الحكومة اليمنية تواجه الفساد وسط انتقادات لطريقتها   
الثلاثاء 1426/4/22 هـ - الموافق 31/5/2005 م (آخر تحديث) الساعة 19:20 (مكة المكرمة)، 16:20 (غرينتش)
دخلت الحرب على الفساد المالي والإداري في اليمن مرحلة جديدة مع اتجاه الحكومة إلى محاربته بوسائل وتشريعات مختلفة وسط انتقادات واتهامات من أطراف يمنية لأسلوب المواجهة.
 
جاء ذلك بعد أن أبرزت المؤشرات الصادرة عن المؤسسات الدولية تراجعا في جهود اليمن للحد من الفساد الإداري والمالي على مدى السنوات الماضية، مما دفع الحكومة إلى التحرك لإيجاد حلول لهذه المشكلة.

وقال وزير الخدمة المدنية اليمني حمود الصوفي إن الحكومة تتبنى حاليا إجراءات لمحاربة الفساد بشكل منهجي.
 
ومن جهته دعا رئيس تحرير صحيفة يمن أوبزرفر محمد الأسعدي إلى مواجهة جماعية للفساد عبر جهد وطني يضم الحكومة والشعب لتحقيق نتائج إيجابية في هذا الصدد.
 
في السياق نفسه انتقد نواب في البرلمان اليمني الحكومة بسبب تباطئها في مكافحة الفساد. وقال النائب محمد حسين عشال إن الحكومة لم تقدم مبادرات جادة في مكافحة الفساد في اليمن.
واعتبر عشال في اتصال مع الجزيرة أن الحكومة فشلت في مواجهة حقيقية للفساد المستشري في البلاد مشيرا إلى أن حديث السلطة عن مواجهة هذه الأزمة مجرد كلام إنشائي.


 
 
 
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة